استقالة نائب رئيس الفلبين من الحكومة في ظل تحقيق بالفساد

22 حزيران 2015 | 15:46

المصدر: "رويترز"

  • المصدر: "رويترز"

الصورة عن "رويترز"

استقال جيجومار بيناي نائب الرئيس الفلبيني الذي رشّح نفسه لانتخابات الرئاسة السنة المقبلة من الحكومة، لينفصل عن الرئيس بنينو أكينو، فيما يجري التحقيق في أمره بسبب الفساد.

ويجري مكتب التظلمات التحقيق في أمر بيناي بسبب مزاعم عن ممارسات فاسدة بينما كان يشغل منصب رئيس بلدية ماكاتي حي المال في العاصمة مانيلا.

وشغل بيناي المنصب لمدّة عقدين. ووفقاً لاستطلاع للرأي، نشرت مؤسسة "بالس آسيا" المستقلّة للإستطلاعات نتيجته لا تزال معدلات الثقة فيه هي الأعلى بين أكبر 5 مسؤولين في البلاد، متفوّقاً على أكينو.

لكن المؤسسة ومؤسسة سوشيال ويذر ستيشنز كشفتا أنه تراجع إلى المركز الثاني في الاستطلاعات بشأن المرشّحين المحتملين لانتخابات الرئاسة سنة 2016 للمرّة الأولى هذا الشهر.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard