فابيوس سيزور الشرق الأوسط لإحياء "عملية السلام"

28 نوار 2015 | 11:27

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس اليوم، إنه سيسافر في حزيران المقبل إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية في مسعى لإحياء عملية السلام وإقناع كلّ الأطراف بقبول مشروع قرار فرنسي في مجلس الأمن الدولي يهدف إلى وضع أسس للمحادثات.

وقال فابيوس لإذاعة "فرانس إنتر": "نحن ندعم حل الدولتين. من الواضح أننا نحتاج إلى ضمان أمن إسرائيل. لا يوجد سلام وأمن من دون تحقيق العدالة للفلسطينيين، لنكن صريحين لم تمنح العدالة للفلسطينيين".

وقال ديبلوماسيون فرنسيون إن باريس وزعت في الاونة الأخيرة وثيقة عمل على الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية تحضيرا لمشروع القرار الفرنسي الذي سيضع جدولا زمنيا والأسس المحددة لمفاوضات السلام الجديدة بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وقال فابيوس: "سأتوجه إلى مصر والأراضي الفلسطينية وإسرائيل للتحدث مع قادتها".

وتابع: "نريد أن تبدأ المفاوضات من جديد بين الطرفين وأن تجري ضمن إطار دولي".

وقال مساعدون لفابيوس إن الزيارة ستكون قبل الجولة الأخيرة من المفاوضات بين القوى العالمية الكبرى وإيران في شأن ملفها النووي في نهاية حزيران.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard