"إعلاميون ضد العنف" تستنكر التعرض لصادق وحداد

17 نوار 2015 | 21:36

استنكرت جمعية "إعلاميون ضد العنف" التعرض الشخصي والسباب والشتائم واللغة السوقية التي طاولت الزميلة ديما صادق لمجرد التعبير عن رأيها في قضية سماحة-المملوك، ما يؤكد مجددا على مسألة بغاية الخطورة تتصل بغياب الثقافة الديموقراطية لمصلحة "الثقافة" الإلغائية، كما يؤكد أيضا على غياب المرجعية الرادعة والمتمثلة بالدولة التي تُشعر الصحافي بالأمن والأمان وتتيح له التعبير عن رأيه بحرية تامة بعيدا عن الرقابة الذاتية.
واستنكرت الجمعية أيضا ما تعرضت له الزميلة سكارليت حداد لناحية تحطيم زجاج سيارتها في اعتداء سافر يتطلب من الأجهزة المختصة التحرك السريع للتحقيق في الحادث وتوقيف الفاعلين، لأن أي تهاون واستسهال في قضية الحريات يشكل استهدافا لدور لبنان وديموقراطيته.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard