اغلق الخط في وجه البابا فرنسيس مرتين!

30 نيسان 2015 | 18:29

المصدر: و.ص.ف

  • المصدر: و.ص.ف

الصورة عن الانترنت

اغلق ايطالي الخط في وجه البابا فرنسيس مرتين، لاعتقاده انه ضحية مزحة ثقيلة. غير انه قصد الفاتيكان امس الاربعاء، مقدما اعتذاره إلى البابا الأرجنتيني خلال اللقاء الاسبوعي العام، على ما افادت صحيفة "لوبسرفاتوري رومانو".

وفي تفاصيل الواقعة، ان البابا فرنسيس حمل سماعة هاتفه، كما اعتاد أن يفعل بانتظام، ليتصل بمواطن ايطالي مريض بغية تعزيته وتشديده في محنته. غير ان فرانكو رابوفي اعتقد ان الامر مجرد خدعة في المكالمتين الاولتين الاثنين، واغلق الخط. وفي الاتصال الثالث، كان لا يزال لديه شك: "عجزت عن الكلام. لكن البابا فرنسيس اسرع الى إنقاذي، بالقول لي ان ما حصل كان مضحكا"، نقلت عنه الصحيفة.

وقد توجه رابوفي برفقة زوجته الى الفاتيكان الاربعاء، مقدما اعتذاره الى البابا خلال اللقاء الاسبوعي العام.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard