كيري يسأل الكونغرس عدم عرقلة المفاوضات مع إيران

12 نيسان 2015 | 18:04

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

طلب وزير الخارجية الاميركي جون كيري من الكونغرس الاميركي افساح المجال امام انجاز المفاوضات حول برنامج ايران النووي من دون تدخل وسط تهديدات بفرض عقوبات جديدة على طهران.

وقال كيري لمحطة "سي بي اس" انه سيطلع المشرعين الاثنين والثلثاء على الخطوط العريضة للاتفاق الذي تم التوصل اليه في لوزان في 2 نيسان بعد ثمانية ايام من المفاوضات الصعبة.

وقال كيري ردا على سؤال حول التصريحات المختلفة التي يدلي بها المسؤولون الايرانيون الذين شاركوا في المفاوضات بشان ما تم الاتفاق عليه في اتفاق الاطار، "ساعرض الحقائق".

واضاف: "كل ما عرضته هو الحقيقة، وانا مصر عليها. وفي النهاية فان الاتفاق النهائي هو الذي سيحدد الامور".
ويمهد اتفاق الاطار للتوصل الى اتفاق شامل في حلول 30 حزيران.

واغضبت وزارة الخارجية الاميركية ايران عندما نشرت لائحة حقائق تفصيلية مع الاعلان عن الخطوط العريضة للاتفاق في لوزان، والتي بدت مختلفة عن ما فهمه المسؤولون الايرانيون.

وقال كيري: "لقد حدثت مثل هذه الروايات المزدوجة والاختلافات (...) في شأن الاتفاق الموقت" الذي تم التوصل اليه في تشرين الثاني 2013 والذي جمدت ايران بموجبه اجزاء من برنامجها النووي مقابل تخفيف محدود للعقوبات المفروضة عليها.

الا انه اكد ان ايران التزمت بشروط الاتفاق الموقت و"اثبتت انها مستعدة للتوصل الى اتفاق والالتزام به، وهذا امر مهم مع خوض الشهرين والنصف الاخيرين من المفاوضات".

ومع عودة الكونغرس من عطلته يوم الاثنين يتوقع ان يدعو بعض اعضائه الى المصادقة على قانون ينص على الحصول على مصادقة الكونغرس على اي اتفاق وربما يهدد بفرض عقوبات اضافية على ايران.

واضاف: "اعتقد انهم في حاجة الى التأني وتركنا نتفاوض من دون تدخل لنتمكن من اكمال العمل خلال مدة الشهرين والنصف الشهر"

.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard