يوميات اليمن الحزينة... معارك عنيفة للسيطرة على الضالع وحرب شوارع اندلعت بعد وصول تعزيزات للحوثيين

6 نيسان 2015 | 12:29

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

قتل عشرات من المتمردين واللجان الشعبية خلال معارك عنيفة اندلعت ليل الاحد- الاثنين من اجل السيطرة على مدينة الضالع في جنوب اليمن، وفق ما اعلنه مسؤولون في الادارة المحلية.

وقال مسؤول لـ"فرانس برس" ان المواجهات العنيفة دارت في المحاور الرئيسية من المدينة الواقعة شمال عدن، مؤكدا ان الطرفين "استخدما الاسلحة الثقيلة".

كما اعلن مسؤول محلي اخر أن "حرب شوارع اندلعت في الضالع بعد وصول تعزيزات للحوثيين من محافظة اب" شمال الضالع.

وفي زنجبار، كبرى مدن ابين الى الشرق من عدن، اعلنت اللجان الشعبية ان مقاتليها يحاصرون منذ مساء الاحد اللواء 115 لموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح، حليف الحوثيين.

وسيطرت اللجان مساء الاحد بمساعدة مسلحين قبليين على بلدة دوفس الواقعة على الطريق التي تربط بين زنجبار وعدن بهدف منع وصول امدادات للواء 115.

وقال مصدر طبي ان المعارك في دوفس اوقعت قتيلين من اللجان الشعبية وخمسة من الحوثيين.

في سياق متصل، قالت مصادر طبية وعسكرية يمنية ان حصيلة قتلى المعارك في عدن بين المتمردين، من حوثيين وقوات موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، وبين اللجان الشعبية بلغت منذ الاحد 53 قتيلا بينهم 26 حوثيا و17 شخصاً آخر. 

وقال مسؤول طبي لـ"وكالة فرانس برس" ان "عدد القتلى منذ امس حتى صباح اليوم بلغ 17 مدنيا وعشرة من اللجان الشعبية"، في حين اكد مصدر عسكري مقتل 26 من المتمردين.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard