حلاقة مجانية بابوية مع قصّة شعر: المشردون ممتنون للبابا!

16 شباط 2015 | 18:20

المصدر: أ.ب

  • المصدر: أ.ب

اصطف رجال ونساء مشردون عند ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، للافادة من احدث المبادرات الخيرية للبابا فرنسيس: حلاقة او قصة شعر مجانية، مع حمامات حديثة للاستحمام... لمن هم الاكثر فقراً.

كما كان مقررا، افتتحت اليوم الحمامات المجانية المخصصة للمشردين داخل الحمامات العامة تحت اعمدة القديس بطرس. وكان مورو كازوبولو (49 عاما) من اول "الزبائن" في محل الحلاقة البابوي. ذقنه كان لا يزال محمرا بعد حلاقته، للمرة الاولى من ثلاثة أسابيع. لكنه كان يشعر بالامتنان. "ما فعله لنا (اي البابا فرنسيس) شيء جميل، خصوصا اننا نعيش وسط الشوارع، لأنه إذا اردنا ايجاد بعض العمل، يمكن أن نأتي إلى هنا ونستحم".

وقال موزع صدقات البابا المونسنيور كونراد كراجفسكي ان هناك حاجة الى المشروع، خصوصا انه يتم تجنب المشردين بسبب مظهرهم ورائحتهم. وقد امكن تمويله من التبرعات وبيع مكتب كراجفسكي لمخطوطات البابا.

ويؤمن الحلاقة وقصات الشعر حلاقون متطوّعون في ايام عطلهم، علما ان محال الحلاقين غالبا ما تقفل كل اثنين في روما. ويساعدهم طلاب من مدارس تجميل محلية، الى جانب بعض الراهبات من رهبانيات مختلفة وغيرهم من المتطوعين.

علاء أبو فخر: الحكاية الجارحة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard