جبران باسيل في بروكسل

7 شباط 2015 | 17:01

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

وصل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الى بروكسل على رأس وفد وزاري يضمّ وزيري الطاقة والمياه أرتور نازاريان ، والاقتصاد والتجارة ألان حكيم ، اضافة الى وفد دبلوماسي وإداري ، في زيارة تستمر حتى يوم الاربعاء المقبل، ويتخللها لقاءات متعددة المحاور في كل من الاتحاد الاوروبي وبلجيكا، اضافة الى ترؤسه مؤتمر سفراء لبنان في القارة الأوروبية وسفراء لبنان لدى الهيئات المتعددة الاطراف . كما يعقد لقاء مع الجالية والجمعيات اللبنانية في العاصمة البلجيكية.

وفيما يتعلق بالاتحاد الاوروبي ،يترأس الوزير باسيل الجانب اللبناني في مجلس الشراكة اللبناني- الاوروبي، في حضور الممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمنية الأوروبية فيديريكا موغوريني ومفوض شؤون سياسة الجوار يوهانس هان.

ويعتبر مجلس الشراكة اللبناني- الاوروبي اعلى هيئة مشتركة بين الجانبين تجتمع سنويا للإشراف على سير العلاقات الثنائية . وسيوقّع الوزير باسيل خلال انعقاد هذا المجلس البروتوكول الخاص الذي يسمح للبنان بالمشاركة في البرامج المخصصة للدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي. وسيجري مجلس الشراكة تقييما شاملا للعلاقات الثنائية وبرامج للمساعدات التنموية ، وكذلك لملف النزوح السوري الى لبنان واجراءات الحكومة اللبنانية في هذا الصدد. كما سيبحث مجلس الشراكة التعاون في مجال الطاقة .

وسيلتقي الوزير باسيل وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي لمناقشة الاوضاع في لبنان وكيفية قيام الاتحاد ودوله الاعضاء بزيادة المساعدات للبنان لاسيما في مجال مكافحة الارهاب.

ويجري وزير الخارجية لقاء مع اعضاء اللجنة السياسية والأمنية في الانحاد الاوروبي بحضور رئيس هيئة الأركان الأوروبية لبحث ملف المساعدات للجيش اللبناني والأجهزة الامنية ، وملف مكافحة الارهاب بشكل عام لاسيما مع إصدار الاتحاد الاوروبي استراتيجية لمكافحة الارهاب.
وسيكون للوزير باسيل سلسلة لقاءات مع كل من منسٌق الاتحاد الاوروبي لشؤون الارهاب جيل دو كركوف ولجنة الشؤون الخارجية في البرلمان البلجيكي، وشقيق ملك بلجيكا الامير لوران.

ويلقي الوزير باسيل محاضرة في "المؤتمر العالي المستوى" الذي يقام حول لبنان في مركز أبحاث " أغمون" بحضور وزير الخارجية البلجيكي ديدييه راندرز والذي دعي اليه حشد من المسؤولين السياسيين والديبلوماسيين وممثلو كبار الشركات الأوروبية المهتمة بالاستثمار في لبنان والمنطقة.

وعن هذه الزيارة اوضح الوزير باسيل :"نحن هنا لإعطاء دفع جديد للشراكة بين لبنان وأوروبا. وهذا الاجتماع يأتي في سياق العمل والشراكة بينهما، لأن لبنان يشكل جوارا جيداً ويجب ان يكون خلفية مساندة على كل الصعد سواء في السياسة او في محاربة الإرهاب وتأمين موارد الطاقة لأوروبا وخلق علاقات اقتصادية جيدة ومناخاً من التعاون هو اليوم في اطار مجلس الشراكة الذي نعقده، ونعيد فيه التأكيد على مبادئ قائمة في العلاقة بين لبنان والاتحاد الاوروبي. ولذلك نحن نعول الكثير على تطوير هذه العلاقات ،وكما يقدم لبنان نموذجا في المساندة لأوروبا ، يمكن لأوروبا ان تساعد لبنان في مجال مكافحة الارهاب، وفي الدعم الاقتصادي، وتفعيل العلاقات الاقتصادية لأن اوروبا هي المصدّر الاول الى لبنان".

وردا على سؤال عن أوجه التعاون في مجال مكافحة الارهاب، قال الوزير باسيل: "اعتقد ان أوروبا ونتيجة ما حصل مؤخراً في بعض العواصم الأوروبية تدرك اكثر فأكثر خطر الارهاب وأهمية لبنان ودوره الكبير في هذا المجال ، ولذا التعاون يزداد والمساعدة اللازمة للجيش اللبناني نتوقع ان تتم مضاعفتها ، وبوابة العمل مع الدول الأوروبية تدخل من خلال الاتحاد الاوروبي، وآليات عمله، والتي هي آليات عمل دبلوماسية معقدة وطويلة ولكن نأمل ان تزيد نتائجها من منسوب التعاون ، بحيث يقدم لبنان الشراكة الفعلية التي تحتاجها اوروبا ، اي بمعنى ان يكون لبنان مصدر ازدهار واستقرار وان يقدم النموذج النقيض لما تخشاه اوروبا وهو داعش وغيرها، لأن لبنان قادر على لعب هذا الدور ولكنه يحتاج الى مساعدة، وأوروبا قادرة على تأمينها من النواحي السياسية والمادية والمعنوية".

وعن السبب في مقاطعته مؤتمراً عن الارهاب في الولايات المتحدة، فيما هو في اوروبا بحثاً عن هذا العنوان تحديداً، اجاب باسيل: "لأننا نحن في اوروبا من اجل مواضيع مشتركة لها علاقة بالشراكة بين لبنان واوروبا من بينها موضوع الارهاب ، اما في الولايات المتحدة، فما دعينا اليه هو موضوع مدعوة اليه ايضاً اسرائيل. هل نتكلم مع اسرائيل عن الارهاب وإسرائيل هي الارهاب بعينه؟! وهي تمارسه على لبنان والفلسطينيين ؟ وهي عدا عن كونها دولة عدوّة، كل موضوع مشاركتها في هكذا مؤتمر امر غير مقبول من قبلنا".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard