رئيس الوزراء السوري يزور طهران

15 كانون الأول 2014 | 17:58

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

وصل رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي الى ايران، الحليف الرئيسي الاقليمي لنظام الرئيس السوري بشار الاسد، كما افادت وسائل الاعلام الايرانية.

ويرافق الحلقي عدة وزراء (النفط والصناعة والكهرباء والصحة) في هذه الزيارة التي لم تحدد مدتها بحسب وكالة الانباء الايرانية الرسمية.

وسيلتقي خصوصا النائب الاول للرئيس الايراني اسحق جهانغيري، لبحث "الوضع في المنطقة والعلاقات الثنائية" كما ورد على موقع الحكومة الايرانية الالكتروني.

وتاتي هذه الزيارة بعد اسبوع على زيارة وزير الخارجية السوري وليد المعلم الذي اكد ان طهران تدعم مبادرة روسيا لاستئناف المفاوضات بين الحكومة السورية والمعارضة المسلحة.

وروسيا حليفة نظام الرئيس السوري، استقبلت في تشرين الثاني مجموعة من المعارضين ثم وفدا برئاسة المعلم.

وبحسب مسؤول روسي فان موسكو تمكنت من الحصول على موافقة الاطراف على استئناف المفاوضات بدون شروط مسبقة، لكن لم يتم تحديد موعد بعد لذلك.

وتقدم ايران مساعدة عسكرية تتخذ شكل ارسال مستشارين، للقوات النظامية التي تقاتل المعارضة المسلحة والمجموعات الجهادية في سوريا.
وتدعم الجمهورية الاسلامية ايضا الاقتصاد السوري الذي يرزح تحت وطأة حظر دولي.

وهكذا قدمت طهران في تموز 2013 قرضا لدمشق بقيمة 3,6 مليار دولار من اجل احتياجات سوريا من النفط. وكانت ايران منحت سابقا دمشق قرضين بقيمة اربعة مليارات دولار.

والنزاع السوري الذي بدأ عام 2011 اوقع اكثر من 200 الف قتيل وتسبب بنزوح 7,2 مليون شخص داخل البلاد و3,2 مليون لاجىء.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard