تسعة قتلى نتيجة تحطّم طائرة في البهاماس

10 تشرين الثاني 2014 | 20:42

المصدر: "ا ف ب"

  • المصدر: "ا ف ب"

قتل تسعة اشخاص في حادث تحطم طائرة صغيرة في البهاماس، بحسب ما اعلنت السلطات في الارخبيل.
وتحطمت طائرة الاعمال "لير 36" بينما كانت تحاول الهبوط في مطار جزيرة غران باهاماس الدولي على بعد 88 كلم من السواحل الاميركية لولاية فلوريدا، حسبما اوضحت وزارة النقل في البهاماس في بيان.
ولم ينج احد من ركاب الطائرة.
وكان من الموجودين على متن الطائرة قسّ معروف جداً في الارخبيل هو مايلز مونروي ويبلغ من العمر 60 سنة وزوجته وافراد آخرين من الكنيسة كانوا يشاركون في مؤتمر في فريبورت.
واعتبر رئيس وزراء البهاماس بيري كريستي في بيان انه "من المستحيل فعلا تقدير حجم خسارة الدكتور مونروي بالنسبة الى البهاماس والعالم".
وفتح تحقيق لتحديد ملابسات الحادث بحسب سلطات الارخبيل المؤلف من جزر بريطانية تقع في شمال كوبا وجنوب شرق ولاية فلوريدا.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard