أظافرك تقاوم التحرش الجنسي!

10 أيلول 2014 | 10:04

طور أربعة طلاب أميركيين طلاء أظافر قادراً على تحسس المواد المخدرة التي تدس في أكواب الفتيات قبل الإقدام على اغتصابهن. يكفي أن تضع الفتاة إصبعها داخل الكوب حتى تكتشف إذا كان يحوي مواد مخدرة تعرض حياتها للخطر.

في حال تغير لون طلاء الأظافر فهذا يعني أن كوب الشراب يحوي مواد مخدرة مثل "GHB" (حمض غاما هيدروكسي) أو Rohypnol (روهيبنول وهو الاسم التسويقي لدواء الفلونيترازيبام المخدر) أو Xanax (وهو الاسم الترويجي لدواء ألبرازولام المنوّم).

الطلاب المختصون في مجال الكيمياء في جامعة ولاية كارولينا الشمالية في الولايات المتحدة الأميركية قاموا بهذا البحث تحت عنوان "Undercover Colors"، كما أطلقوا صفحة عبر موقع "فايسبوك" تحت المسمى نفسه. عبر صفحتهم يصف المطورون الأربعة مشروعهم بأنه "منتج الموضة الأول الذي يمكّن النساء من صد الاعتداء الجنسي" وأضافوا "نريد ألا تخاف الضحيات من المعتدين".

وفي السياق نفسه يقول الشاب مادان آنكش، أحد أعضاء فريق الباحثين، في مقابلة مع موقع "Higher Education Works"، "كل شاب منا يعرف فتاة قد تعرضت للاعتداء، ومن هنا بدأت الفكرة". ويتابع: "أردنا التركيز على الحلول الوقائية من خلال المنتجات التي تستخدمها النساء بالفعل".

وفي هذا السياق، أشار مركز "Day One" أن 25 في المئة من النساء المعنفات أكدن أن المخدرات كانت العامل الرئيسي لاغتصابهنّ. كما تبين الإحصائيات في وزارة العدل الأميركية أن اعتداء جنسياً واحداً يحصل كل دقيقتين في البلد.

حظي الابتكار الجديد بترحيب جمعيات حماية النساء حول العالم وكتبت عنه "الدايلي ميل": "قريباً، طلاء أظافرك قادر على إنقاذ حياتك!".

تاريخ إصدار المنتج لم يعرف بعد، لكن الأكيد أن الشباب الأربعة طلبوا الدعم المادي عبر صفحتهم "الفايسبوكية" من كل المشجعين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard