دراسة تنذر بخطر الأعاصير الاستوائية

27 نوار 2014 | 02:03

كشفت الدراسة التي أجراها فريق من علماء المناخ الأميركيين ونشرت نتائجها في مجلة "ناتشر" الأميركية بناء على الصور التي التقطت بالأقمار الصناعية في الفترة من 1982 وحتى 2012 ، أن الأعاصير الاستوائية تصل إلى قمة ذروتها أثناء تحركها تجاه القطبين الجنوبي والشمالي لعدة أيام وبعض الأسابيع مما يهدد بعض المدن بالدمار وبخاصة المدن التي تقع على الشواطئ مما يتسبب في اتساع عمليات الجفاف في الأراضى الواقعة في الشمال والجنوب وحوض البحر المتوسط وجنوب غرب الولايات المتحدة الأميركية وجنوب اوستراليا وجنوب أفريقيا.

وأرجع العلماء السبب وراء ظاهرة انتشار الأعاصير والعواصف الهوجاء الى انبعاث الغاز والاحتباس الحراري في العالم وانخفاض طبقة الأوزون وارتفاع تلوث الهواء. وأشارت الدراسة إلى أن تحركات هذه الأعاصير والعواصف الاستوائيه تظهر بصورة واضحة في الباسيفيك شمالا وجنوبا وكذلك في جنوب المحيط الهندي.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard