حرية الصحافة تتراجع الى ادنى مستوى

2 نوار 2014 | 11:14

المصدر: أ.ف.ب

  • المصدر: أ.ف.ب

افادت منظمة "فريدوم هاوس" غير الحكومية ان حرية الصحافة في العالم تراجعت الى ادنى مستوياتها منذ عقد اثر القمع في مصر وتركيا واوكرانيا والجهود الاميركية لوقف نشر مسائل تتعلق بالامن القومي.

واظهر تقرير نشرته هذه المنظمة التي تجري تحقيقات سنوية منذ العام 1980 في هذا المجال، ان 14 في المئة من السكان في العالم فقط يصلون الى صحافة "حرة"، اي شخص واحد من اصل سبعة.
ولفت التقرير الى ان 44 في المئة من سكان العالم يعيشون في مناطق لا تتمتع فيها الصحافة "بالحرية" و42 في المئة في مناطق تعاني فيها وسائل الاعلام "حرية مجتزأة".
وقالت كارين كارليكار مديرة مشروع اعداد التقرير ان "التوجه العام يعتبر سلبيا، وان حرية الصحافة تتعرض لهجمات في مناطق عدة في العالم".
واوضحت: "نرى تركيزا فعليا على مهاجمة من يريد ايصال الخبر، واستهدافا متعمدا لصحافيين اجانب في دول عدة".
وقالت: "في كل منطقة من العالم وجدنا السنة الماضية ان حكومات واطراف اخرى تهاجم مراسلين وتعرقل وصولهم لتغطية احداث مهمة، وتفرض رقابة على المضمون وتأمر بصرف صحافيين لديهم مواقف سياسية معينة".
ومن اصل الدول والمناطق الـ197 التي خضعت للدراسة في 2013، تحصي منظمة "فريدوم هاوس" 63 دولة "حرة" و68 "حرة جزئيا" و66 "غير حرة".
وحلت هولندا والنروج والسويد في اعلى المراتب بالنسبة الى حرية الاعلام، اما كوريا الشمالية فاحتلت المرتبة الاخيرة وراء تركمانستان واوزبكستان.
وعبرّ التقرير عن قلق ازاء استخدام تكنولوجيات جديدة من حكومات سلطوية لمراقبة المضمون الالكتروني وانشطة الصحافيين.
وقال التقرير ان التقدير العام لممارسة الحرية في الصحافة وصل الى ادنى مستوى له منذ 2004 ذلك ان عدد الاشخاص الذين يتمتعون بامكان الوصول الى وسائل اعلام حرة هو في ادنى مستوى له منذ 1996.

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard