مخرج "إكس مان" لا يشارك في الترويج لفيلمه لاتهامه بالتحرش

25 نيسان 2014 | 17:37

الصورة عن الانترنت

أعلن المخرج الأميركي براين سينغر أنه لن يشارك في الحملة الترويجية لفيلمه الجديد من سلسلة "إكس مان" لتقادي أي تأثير سلبي للاتهامات الموجهة إليه بالتحرش الجنسي والتي ينفيها نفيًا قاطعًا إثر صدور الفيلم في الصالات.

ويواجه براين سينغر اتهامات وجهها الشاب مايكل ايغن البالغ 31 عامًا بإرغامه إياه على إقامة علاقات جنسية معه خلال سهرات في كاليفورنيا وهاواي نهاية التسعينات، عندما كان هذا الشاب قاصراً.

وأشار المخرج إلى أن الدعوى المقدمة ضده الأسبوع الماضي في هاواي كانت "محاولة خسيسة وملتوية للابتزاز المالي وسحب أموال منه قبل أسابيع قليلة من بدء عرض الجزء الجديد من سلسلة أفلام "إكس مان" بعنوان "ديز اوف فيوتشر باست".

وقال سينغر في بيان إن "الادعاءات المساقة بحقي مشينة، دنيئة ومغلوطة بالكامل. لا أريد أن تأتي هذه الأقوال المفبركة تماماً لتحور الانتباه بأي شكل من الأشكال عن "إكس مان: ديز اوف فيوتشر باست".

وأضاف: "احترامًا للمساهمات اللافتة للممثلين أصحاب المواهب الرائعة وللفرق المشاركة في العمل، قررت عدم المشاركة في النشاطات الإعلامية المقبلة في إطار صدور الفيلم في الصالات الشهر المقبل".
وختم: "أعد بأن هذه القضية ستنتهي والوقائع ستثبت أن الأمر ليس سوى محاولة خسيسة وملتوية للابتزاز. أشكر معجبيّ وأصدقائي وعائلتي على دعمهم الهائل".

 

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard