لا تلُمني!

21 تموز 2020 | 12:32

المصدر: النهار

لا تلمني إن كنت أطيل عليك الأسئلة.

لا تلمني إن كنت أطيل عليك الأسئلة.

لا تلمني إن كنت أكثر من وضع فرضيات ليس لها أجوبة.

لا تلمني حين أغضب، أتغير، أنزعج ومن ثم أتحير عندما يضيق الوقت عليّ وأنت من قساوة الحياة تحاول الهروب إليّ.

لا تهاجمني، لا تستفزني، لا تهجرني، لا تقسُ عليّ في الكلام، لا تجافني عند حاجتي للحنان... بل كن لي كل شيء

كن أبي حين أحتاج للعاطفة،

كن أمي حين أحتاج للرعاية،

كن أخي حين أحتاج للحماية،

كن صديقي حين أحتاج للمرافقة،

كن مرشدي حين أحتاج للنصيحة،

وكن حبيبي حين أحتاج للحب!

نعم... كن لي كل شيء لأنّ بإمكانك أن تكون كل شيء إن مشيت على بساط الحب؛ بساط تقدر به اقتناء وسائل الدفء بيد واحدة، والوصول إلى طرقات الأمان بروح حاضرة، وعبور جسور الصون بقواعد ماكنة.

بإمكانك أن تمثل الشخصيات، أن تتحلى بالمواصفات، أن تزور الكتب وتقرأ النصوص كي تتقن كيف ينبغي أن تكون بأجمل صورة ترضيني فيها وترضي بها نفسك.

لعل هناك شيئاً من الأنانية بات واضحاً فيّ من دون أن أظهر، ولكن الأكيد أن هناك مملكة من التَّتيُّم بانتظارك ولكنك لا تحسن التماسها لكي تدرك.

أعلمُ جيداً أن قلبك يحمل الكثير الكثير من باقة متنوعة من الروائع، ولكني لا أريد استكشافها بمفردي. شاركني إياها بهدوء كي أرتوي، ففي داخلي شوق إليها لا ينتهي. سر معي في محطاتها وأعدك بحفظها بحنين امرأة منك لا تكتفي، بل هي تريد دائماً المزيد من العطاء كي يطمئن كيانها الذي يلتمس الاحتواء.

{

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard