تفضيلٌ صينيٌّ لفوز ترامب في تشرين الثاني؟

28 حزيران 2020 | 11:33

المصدر: "النهار"

الرئيس الصيني شي جينبينغ مستقبلاً نظيره الأميركي دونالد ترامب 2017 - "أ ب"

بالنظر إلى الحرب التجاريّة التي شنّها الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب على الصين، وبالنظر إلى الاتّهامات الموجّهة لمنافسه جو بايدن بتأمين مصالح لابنه هانتر في إحدى الشركات الصينيّة منذ سنوات، يمكن افتراض أنّ بيجينغ تفضّل فوز المرشّح الديموقراطيّ في تشرين الثاني 2020.

طلب المساعدةسرعان ما يصطدم هذا الافتراض بمقاربة مغايرة كشف عنها جون بولتون في كتابه الصادر حديثاً والذي يتّهم فيه ترامب بطلب مساعدة الصين لإعادة انتخابه. أتى ذلك خلال قمّة مجموعة العشرين التي استضافتها اليابان في حزيران 2019، حين "شدّد (في حديث إلى الرئيس الصينيّ شي جينبينغ) على أهمّيّة المزارعين وزيادة المشتريات من فول الصويا والقمح في النتائج الانتخابيّة".تضمّنت المرحلة الأولى من الاتّفاق التزام الصين برفع حجم وارداتها من السلع الأميركيّة إلى 200 مليار دولار في السنتين المقبلتين بالمقارنة مع وارداتها في سنة 2017. ومن ضمن هذه السلع ما يرتبط بالقطاع الزراعيّ. حتى مع افتراض صحّة ما ورد في كتاب بولتون، علماً أنّ ترامب وصف مستشاره السابق بـ"الكاذب"، يصعب الربط بين التعهّد الصينيّ برفع الواردات الغذائيّة ووجود نيّة مباشرة لبيجينغ بتقديم هذه الخدمة للرئيس الأميركيّ.
صحيح أنّ الصين أعلنت التزامها بشراء ما يوازي 50 مليار دولار من السلع الغذائيّة الأميركيّة خلال السنتين المقبلتين، لكنّها ذكرت أنّ عمليّات الشراء ستعتمد على متطلّبات السوق. وبحسب الكتاب، طلب ترامب من شي "شراء أكبر عدد يمكن...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard