الأندية الكبرى لمواصلة المشوار في كأس إنكلترا

26 حزيران 2020 | 16:44

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

اختبار سهل ليونايتد (أ ف ب).

يقام في نهاية الأسبوع الدور ربع النهائي من كأس إنكلترا لكرة القدم، الذي لا تزال تتنافس فيه كبار الأندية، حيث يفتتح السبت بلقاء #مانشستر_يونايتد مع مضيفه نوريتش متذيل الدوري.

باستثناء #ليفربول، المتوج الخميس بطلاً للدوري الإنكليزي للمرة الأولى منذ عام 1990، وتوتنهام، لا تزال الفرق الاربعة الكبرى من "الستة الكبار" مانشستر سيتي حامل اللقب، مان يونايتد، أرسنال وتشيلسي إضافة إلى ليستر سيتي تتنافس في أقدم بطولة إنكليزية.

ويدخل فريق "الشياطين الحمر" مباراته أمام نوريتش سيتي في ملعب "كارو رود" ساعيا للمحافظة على سجله خال من الهزائم للمباراة الرابعة عشرة تواليا في جميع المسابقات، بعد اربعة تعادلات وتسعة انتصارات آخرها على شيفيلد الاربعاء في الدوري بنتيجة 3-0 بعد ثلاثية "هاتريك" للفرنسي أنتوني مارسيال.

وسبق أن تفوق رجال المدرب النروجي اولي غونار سولسكاير مرتين على الـ "كاناريز" في الدوري هذا الموسم (3-1 و4-0)، ومن المتوقع أن يجري تبديلات عدة على التشكيلة، التي فازت على شيفيلد، في ظل ازدحام الجدول بعد استئناف المنافسات اثر توقف ثلاثة اشهر بسبب فيروس كورونا.

وأجرى سولسكاير 5 تبديلات في دفعة واحدة في الدقيقة 80 خلال اللقاء امام شيفيلد، لإبقاء لاعبيه جاهزين بدنيا، إذ يخوضون مباراتهم الرابعة في غضون 12 يوماً، عندما يحلون ضيوفاً على برايتون الثلثاء في الدوري.

وقال المهاجم السابق على هامش المؤتمر الصحافي الخاص بلقاء نوريتش الجمعة: "هذه هي الحالة التي نحن فيها وهذه هي الظروف. بالطبع نخوض مباريات عدة في فترة زمنية قصيرة ومن الجيد رؤية اللاعبين في حالة جيدة".

وتابع: "أعرف أنه لدينا العديد من اللاعبين الراغبين في اللعب لذا سنقوم ببعض التغييرات لأنه لدينا مباراة أخرى الثلاثاء ومن ثم السبت" امام بورنموث في البرميرليغ.

يسعى يونايتد الى لقبه الثالث عشر في المسابقة التي توج بها آخر مرة عام 2016.

وقال النروجي: "أعتقد أن مسابقة الكأس هي بطولة رائعة ونهائي مميز لتكون جزءا منه".

وأردف سولسكاير (47 عاماً): "لا زلنا في أول فترة بعد الاستئناف ولا زال لدينا وقت طويل، نأمل أن ينتهي في 21 آب"، في إشارة إلى موعد المباراة النهائية للدوري الأوروبي "أوروبا ليغ" الساعي يونايتد لتحقيق لقبه، بعد أن وضع قدما في الدور ربع النهائي قبل تعليق المنافسات في آذار الفائت بفوزه بخماسية نظيفة على لاسك النمسوي في ذهاب ثمن النهائي.

سيتي للبقاء وقمة بين تشيلسي وليستر

من جهته، يأمل مانشستر سيتي مواصلة مشواره نحو الاحتفاظ أقله بثنائية كأس الرابطة والكأس المحليتين، بعد تنازله عن لقب الدوري الذي حققه في الموسمين الماضيين لصالح ليفربول بخسارته أمام تشيلسي الخميس عندما يحل ضيفا على نيوكاسل الاحد.

حقق فريق المدرب الاسباني بيب غوارديولا انجازا تاريخيا العام الماضي عندما أصبح أول نادٍ انكليزي يحقق الثلاثية المحلية، وهو نجح في الاول من آذار الماضي بالاحتفاظ بلقب كأس الرابطة على حساب أستون فيلا في النهائي (2-1).

ورغم خسارته لقب البريميرليغ، الا ان الحلم الاوروبي لا زال قائما لاسيما بعد أن نجح في التفوق على ملك المسابقة نادي ريال مدريد الاسباني، في عقر داره 2-1 في ذهاب الدور ثمن النهائي قبل تعليق المنافسات التي ستستأنف في آب المقبل.

وقال مدرب برشلونة السابق عقب الخسارة أمام تشيلسي: "لا تزال لدينا خمسة او ستة اسابيع. كأس انكلترا الاحد مهمة جداً ونريد أن نضمن التأهل الى دوري الأبطال (يحتل المركز الثاني في الدوري مبتعدا بفارق تسع نقاط عن تشيلسي الرابع) وبعدها نستعد لمباراة مدريد".

وفي مباراة قوية، يحل تشيلسي ضيفا على ليستر سيتي الاحد في ملعب "كينغ باور" منتشيا بفوزه على سيتي في الدوري عزز به آماله ببلوغ المسابقة القارية الاهم الموسم المقبل، وقد يكون مرشحا للفوز نظرا للاداء المتواضع الذي يقدمه ليستر منذ استئناف الموسم الكروي.

إذ تعادل بطل انكلترا عام 2016 أمام كل من واتفورد وبرايتون وبات مهددا بخسارة مركزه الثالث في حال استمر على هذا النحو، في حين عاد تشيلسي الى المنافسات بفوز على استون فيلا.

وتعادل الفريقان في المبارتين اللتين جمعتهما في الدوري هذا الموسم (1-1 و2-2)، وسيسعى تشيلسي المتوج باللقب عام 2018 لمواصلة مشواره القوي في المسابقة بعد أن أقصى ليفربول من الدور الخامس.

في المباراة الاخيرة، يحل أرسنال ضيفاً على شيفيلد الاحد في مواجهة مرتقبة بين تاسع وثامن الدوري اللذين يتنافسان على آخر المراكز الاوروبية وتفصل بينهما نقطة يتيمة.

حقق أرسنال، الاكثر تتويجا بمسابقة الكأس (13)، الخميس انتصاره الاول منذ استئناف الموسم الكروي بنتيجة 2-0 على حساب ساوثمبتون بعد خسارتين امام مانشستر سيتي (صفر-3) وبرايتون 1-2 في الوقت بدل عن ضائع.

أما شيفيلد، فلم يظهر بعد العودة بالمستوى الذي خوله ان يكون مفاجأة الموسم قبل التوقف، إذ تعادل سلبا أمام أستون فيلا في المباراة الاولى قبل أن يسقط أمام كل من نيوكاسل ومانشستر يونايتد بثلاثية نظيفة.

وتقام مباراتا الدور نصف النهائي والمباراة النهائية المقررة في الاول من آب على ملعب ويمبلي في لندن.

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard