أصابتهم لعنة الفراعنة... دفن 3 مصريين أحياء خلال التنقيب عن آثار

6 حزيران 2020 | 12:26

المصدر: "النهار"

أثار مصرية.

خلال السنوات الماضية وبخاصة بعد ثورة الخامس والعشرين من كانون الثاني 2011، انتشر في مصر باحثون عن الآثار الفرعونية وحلم الثراء الفاحش.

وبات البحث عن الآثار حلماً لكثيرين رغم المخاطر التي تحيط بتلك التجارة غير المشروعة ومحاربة الحكومة المصرية لها.

وقد ضربت "لعنة الفراعنة" بالأمس ثلاثة مصريّين، بعدما لقوا مصرعهم أثناء تنقيبهم بشكل غير شرعي عن الآثار في منطقة مقابر اليهود بحي البساتين في العاصمة المصرية القاهرة.

وتلقّت غرفة عمليات الحماية المدنية بالقاهرة بلاغاً بالعثور على جثامين ثلاثة أشخاص في سرداب بمنطقة مقابر اليهود، وقد نجحت قوات الإنقاذ البري التابعة للحماية المدنية في انتشال جثثهم بعدما انهارت عليهم الرمال.

ودلّت التحريات الأولية لرجال الشرطة على أن المتوفين كانوا يبحثون عن الآثار وحفروا سرداباً في أرض رملية مع بعض الدعامات، التي انهارت عليهم بالرمال وهم داخل السرداب ليلقوا حتفهم.

ونقلت الإسعاف الجثث الثلاث إلى المشرحة وتحرر محضر بذلك وأُخطِرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

"آيا صوفيا": قصة ١٥ قرناً ونزاع لم ينتهِ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard