17 تشرين: "حزب الله واحد منّن" وتحضيرات لإطلاق "ميثاق الثورة"

29 أيار 2020 | 19:31

المصدر: "النهار"

تحركات الشارع (أرشيفية- "النهار").

تتفرّع مقاربات ناشطي انتفاضة 17 تشرين الأول، لكنّها تصبّ كلّها في ركيزة واحدة رغم التنوّع الطبيعي في رسم الشعارات وطرق التعبير، اذ برز في الأيام الأخيرة شعار "السلاح يحمي الفساد" الذي تبنّاه عدد من الناشطين رافعين الصوت من خلاله. ولم يكن هذا الشعار الذي يقصد به أن سلاح "حزب الله" يحمي الفاسدين، بمثابة مستجدّ من نوعه، اذ كان وَسْم (هاشتاغ) "نصرالله خرب البلد" قد تصدّر مواقع التواصل الاجتماعي في لبنان والعراق، وتحديداً على موقع "تويتر" قبل فترة زمنية ليست ببعيدة. هذا ما له أن يدّل على أن هناك أكثر من تطوّر ملحوظ في تسمية مجموعات من الناشطين للأمور بأسمائها، علماً أنّه ليس هناك من شخص قادر على الخروج بتقويم لحالة تقوّم ذاتها بذاتها وتملك الحقّ في التعبير عن ذاتها بذاتها.ولا يمكن الخروج بلون خلاصة واحدة وسط لوحة منتفضة غنيّة بالألوان وتجمع على أنّ كلّ لون من ألوانها، على اختلاف الطروح والمقاربات اليمينية منها أو الوسطية أو اليسارية، تشكّل جزءاً لا يمكن فصله عن هذه اللوحة، رغم أنّ هذا لا يعني المثالية والانسجام الكامل بين الناشطين الذين قد تحكم علاقات البعض منهم تشنّجات أو توتّرات. وإذا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

الدولار ينخفض ويرتفع، فهل يستقر في الايام المقبلة؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard