ديدييه راوولت لـ"النهار": الوباء شارفَ على النهاية وهناك خبرٌ سيئُ

30 نيسان 2020 | 11:37

المصدر: "النهار"

الزميلة زينة طراد خلال اللقاء مع البروفيسور راوولت في مرسيليا.

في مجتمعٍ يعاني من توتّر شديد في مواجهة الأوبئة، يتمرّد ديدييه راوولت رافضاً الامتثال والذوبان في المنظومة. في نظره، الأبحاث هي "معركة شرسة على مختلف المستويات، نحن فنانون ورياضيون على أعلى مستوى". ابتكر راوولت عقار الهيدروكسي كلوروكين قبل 25 عاماً لمعالجة الالتهابات البكتيرية، والجرعة المعتادة هي 600 ملغ في اليوم، "من دون أي ميليغرام إضافي"، كما يُشدد. والصينيون اختاروا هذا الجزيء نظراً إلى حرية الوصول إليه. يذكّرنا راوولت، ويؤكّد لنا أن واجب الطبيب هو عناية المرضى، ويسعده أن زملاء باريسيين اتبعوا العلاج الذي أوصى به ليتمكّنوا من شفاء مرضاهم...صدرت نتائج جديدة عن المعهد الاستشفائي الجامعي (IHU) وفيها تأكيد على نجاح العلاج الذي ابتكره البروفسور راوولت!تبلغ نسبة الوفيات في مرسيليا 0.5 في المئة وهي الأدنى في فرنسا! يعلّق البروفسور راوولت بنبرة حازمة: "الشائعات عن تسمم المرضى هي مجرد أوهام"، ويشير إلى بيع أكثر من 36 مليون حبة من عقار Plaquenil (الذي يحتوي على مادة الهيدروكسي كلوروكين) العام الفائت.هل نشهد نهاية الوباء؟لن تكون هناك موجة ثانية، بحسب راوولت الذي يعتبر أن الوباء يشارف على...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

والدا الكسندرا يكشفان تفاصيل اللحظات الأخيرة: الحساب آتٍ!



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard