مَن يمنع مليارات صندوق النقد الدولي من الوصول إلى لبنان؟

6 نيسان 2020 | 17:47

المصدر: "النهار"

هذا الخضمّ، أين السبيل إلى الخلاص منه؟ (تعبيرية- أ ف ب).

في وقت ما زالت تتطلع فيه إيران إلى الحصول على خمسة مليارات دولار من صندوق النقد الدولي، تهبُّ رياح اعتراض في لبنان على التعاون مع الصندوق كي ينال ما يفوق ما تنشده طهران منه، فما هي خلفيات هذا الاعتراض في وقت يمرّ الوطن بأصعب المراحل المالية في تاريخه؟أوساط نيابية بارزة قالت لـ"النهار" إن المؤشرات على أن هناك خللاً في الإدارة الرسمية للأزمة الاقتصادية تجلت في الهوّة التي فصلت بين كلمتَيّ رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء حسّان دياب في الاجتماع مع أعضاء مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان. ففي حين ما زال الرئيس عون يعيش في زمن مقارعة ما أسماه "30 سنة من السياسات الاقتصادية والمالية الخاطئة، والتي سبقتها 15 سنة من حروب مدمرة أطاحت الكثير من البنى الاقتصادية والصناعية وحتى الإنسانية"، بادر الرئيس دياب، و"حسناً فعل" كما قالت هذه الاوساط، إلى "وضع الإصبع على جرح هذه الأزمة، ولو بصوت منخفض، بإشارته إلى العمل مع صندوق النقد الدولي، من خلال الإعلان عن عزم الحكومة على الطلب عما قريب من نظراء لبنان المتعددي الأطراف (في الصندوق) بأن يُبدوا آراءهم بخطة لبنان بهدف ردم الهوة بين...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard