استقالة مسؤولين في "لو نوفيل اوبسرفاتور"

12 آذار 2014 | 17:38

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

لوران جوفران

اعلنت مجلة "لو نوفيل اوبسرفاتور" الاخبارية الفرنسية الرائدة استقالة مديرتها العامة ورئيستها التنفيذية ناتالي كولين ومديرها الاخباري لوران جوفران، وذلك مع استمرار ترتيبات بيعها لصالح مالكي صحيفة "لو موند".

ووصلت ترتيبات بيع "لو نوفيل اوبسرفاتور" التي تتكبد خسائر كبيرة، لصالح الثلاثي كزافييه نيال وبيار بيرجيه وماتيو بيغاس، الى مراحلها النهائية.

وتبلغ قيمة صفقة بيع "لو نوفيل اوبسرفاتور" لصالح رجال الاعمال الثلاثة الذين سبق ان اشتروا صحيفة "لو موند" عام 2010، 13,4 مليون أورو (18,6 مليون دولار) لقاء حيازتهم 65 % من اسهم المجلة، على ان يحتفظ صاحب المجلة ومؤسسها كلود بيدرييل بـ35 % من اسهمها.

واشارت المجلة في بيان الى انه "في انتظار تعيين مجلس ادارة جديد، يحتفظ لوران جوفران بكامل مسؤولياته على رأس الصحيفة"، موضحة ان رئيس التحرير الحالي "سيواصل تعاونه عبر صفحات +لو نوفيل اوبسرفاتور+ بصفته كاتبا للافتتاحيات".

وتمثل عملية بيع "لو نوفيل اوبسرفاتور"، رمز الصحافة اليسارية والتي تم تأسيسها في 1964 وتوزع 500 الف نسخة منها اسبوعيا، تغييرا في الجيل والثقافة وفي ادارة الاعلام في فرنسا التي تعاني صحافتها الورقية خسائر كبيرة في ارباحها الاعلانية.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard