كبار ألمانيا يدعمون الأندية المتأزمة

26 آذار 2020 | 20:01

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

لاعبو دورتموند (أ ف ب).

أعلنت رابطة #الدوري_الألماني لكرة القدم أن 4 أندية كبيرة هي #بايرن_ميونيخ و #بوروسيا_دورتموند و #لايبزيغ و #باير_ليفركوزن، قررت تقديم مبلغ إجمالي قدره 20 مليون أورو لمساعدة الأندية الأخرى، في ظل الصعوبات المالية التي يسببها فيروس #كورونا.

وتخشى أندية كرة القدم لا سيما في أوروبا، من أن ينعكس تعليق المباريات في الفترة الراهنة بشكل سلبي على أوضاعها المالية، إذ ان هذا التوقف يحرمها من إيرادات المباريات وعائدات البث التلفزيوني.

وأوضح مدير رابطة الدوري الألماني كريستيان سيفيرت في بيان أن الخطوة التي ستقدم عليها الأندية الأربعة "تظهر أن التضامن في البوندسليغا ليس مجرد حبر على ورق"، مبدياً امتنانه "للأندية الأربعة المشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا لمساعدتها مجمل الأندية".

وخاضت الأندية الأربعة منافسات المسابقة القارية الأم هذا الموسم، ما يوفّر لها عائدات إضافية من الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا). وبلغ لايبزيغ الدور ربع النهائي للمسابقة للمرة الأولى في تاريخه على حساب توتنهام الإنكليزي، بينما كان بايرن ينتظر خوض إياب الدور ثمن النهائي ضد تشيلسي الإنكليزي (3-0 ذهابا)، قبل ان يعلن "يويفا" تعليق مباريات المسابقة بسبب "كوفيد-19". أما دورتموند، فخرج من ثمن النهائي على يد باريس سان جيرمان الفرنسي، بينما أقصي باير ليفركوزن من الدور الأول.

وتأتي الخطوة في ظل توقف منافسات كرة القدم في ألمانيا منذ نحو أسبوعين، علماً أن الرابطة أعلنت هذا الأسبوع انها ستوصي بتمديد فترة التوقف حتى آخر نيسان المقبل، في ظل الوضع الصحي حالياً.

وبموجب المبادرة التي أعلنتها الرابطة، ستتخلى الأندية الأربعة عن 12,5 مليون أورو من حصتها المقبلة من البث التلفزيوني للمباريات المحلية، على أن توفر المبلغ المتبقي (7,5 ملايين أورو) من حساباتها الخاصة.

وستتولى رابطة الدوري تنسيق توزيع المبلغ على أندية الدرجتين الأولى والثانية بحسب حاجة كل منها (تضم كل درجة 18 ناديا).

ورأى كارل هاينتس-رومينيغه، الرئيس التنفيذي لبايرن بطل الدوري في المواسم السبعة الماضية، انه "في هذه الفترة الصعبة، من المهم ان يساند الأكثر قوة، الأكثر ضعفا".

واعتبر نظيره في دورتموند هانس-يواكيم فاتسكه: "لقد قلنا مرارا اننا سنظهر تضامننا اذا وجدت أندية، من دون ان تكون مسؤولة عن ذلك، نفسها في ظرف لا يتيح لها الصمود بمفردها بسبب هذا الوضع الاستثنائي".

وكان فاتسكه محط انتقاد على خلفية تصريحات اعتبر فيها ان "الإدارة السيئة" لبعض الأندية تتحمل هي مسؤولية صعوباتها المالية.

من جهته، شدد المدير الرياضي للايبزيغ أوليفر مينتسلاف على ان الأندية الألمانية تعوّل على بعضها البعض للتمكن من تقديم بطولة حماسية، موضحا "البوندسليغا هي بطولة تضم 36 فريقا (في إشارة الى الدرجتين الأولى والثانية)، عليها كلها ان تسير في الاتجاه نفسه".

وأتى الاعلان عن هذه الخطوة مع نشر مجلة "كيكر" الرياضية الواسعة الانتشار، مقالة للرئيس السابق لبايرن أولي هونيس، دعا فيها الى خطوات ملموسة في البطولة المحلية.

ورأى هونيس الذي طوى في تشرين الثاني الماضي مسيرة امتدت لعقود في مواقع مختلفة في النادي البافاري، انه "يجب ان يتم الآن إحياء التضامن، وليس فقط من خلال الكلام. الوضع الحالي يشكل خطرا، لكن أيضا فرصة لتغيير المعايير".

وأضاف: "يبدو ان عالم كرة قدم جديدا سيظهر" بعد الأزمة الراهنة.

وعمدت أندية عدة في ألمانيا كما في دول أخرى، الى الحسم من الرواتب الشهرية للاعبيها في الفترة الحالية في ظل توقف المباريات.

بالأرقام: هل دخل لبنان مرحلة الخطر صحياً واقتصادياً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard