علامات تجاريّة عالميّة تشارك في الترويج لحملة "التباعد الاجتماعي"... تعديل الشعارات والتصاميم

28 آذار 2020 | 18:00

المصدر: "وكالات"

  • المصدر: "وكالات"

علامات تجاريّة عالميّة تشارك في الترويج لحملة «التباعد الاجتماعي».

هي المرحلة الأصعب بالنسبة إلى الشركات، والمراكز، والمطاعم، والمؤسّسات التي أغلقت أبوابها عقب انتشار فيروس كورونا المستجد، في أنحاء العالم، إذ أنّها تضرّرت نتيجة الاجراءات المفروضة لالتزام المنازل.

إلاّ أن العلامات التجاريّة العالميّة الكبرى قرّرت أن تشارك في الترويج لحملة "التباعد الاجتماعي" (Social Distancing)، بهدف حض الناس على التباعد الاجتماعي والجسدي، وتجنب التجمّعات، وذلك لوقف انتشار الفيروس.

لذلك، عدّلت العلامات التجارية، مثل "بيبسي" و"ماكدونالدز"، شعاراتها وتصاميم الـ"لوغو" الخاصّة بها، للمشاركة بالدعوة للتباعد الاجتماعي.

كوكاكولا.



غوغل.


أديداس.

ويندووز.

ففيكول.

سبتفاي.


ستاربكس.

أولمبياد توكيو.






بالأرقام: هل دخل لبنان مرحلة الخطر صحياً واقتصادياً؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard