فرنسا تعرب عن "تضامنها" مع تركيا بعد مقتل جنودها في إدلب

28 شباط 2020 | 18:46

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

الدخان يتصاعد من بلدة سراقب في الجزء الشرقي من محافظة إدلب (27 شباط 2020، أ ف ب).

عبرت #فرنسا عن "تضامنها" مع #انقرة، الجمعة، بعد مقتل 33 جنديا تركيا في #سوريا في غارات نسبت الى دمشق، وذلك على خلفية العلاقات الفرنسية التركية المتوترة بسبب النزاع السوري.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان، في بيان بعد اتصال هاتفي مع مولود تشاوش اوغلو: "لقد أعربت لنظيري عن تعازي فرنسا وتضامنها مع تركيا في أعقاب هجوم الامس ضد القوات التركية في شمال غرب سوريا".

وندد وزير الخارجية الفرنسي بـ"الانتهاكات المتكررة من قبل النظام السوري وروسيا لالتزاماتهما المتعلقة بخفض التصعيد في محافظة إدلب وبالقانون الإنساني الدولي".

وشدد على دعوة فرنسا للنظام السوري وروسيا التي تدعمه عسكرياً، إلى "وضع حد للهجوم العسكري" في إدلب وإلى "العودة إلى ترتيبات وقف إطلاق النار" التي جرى التوصل إليها بين روسيا وتركيا في 2018.

وقال لودريان إنّ "على روسيا مواصلة المفاوضات مع تركيا بهدف التوصل إلى خفض التصعيد في إدلب والسماح بإحياء المسار السياسي".

وشدد أيضاً على "تصميم (بلاده) التعبئة من أجل تعزيز المساعدة الإنسانية، سواء على الصعيد الوطني أو بالتشارك مع الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء".

وكانت العلاقات بين تركيا وفرنسا قد توترت منذ بدء الهجوم التركي على السوريين الأكراد في تشرين الأول/اكتوبر في شمال سوريا.

واضيفت إلى ذلك لاحقاً الخلافات حول ليبيا حيث تندد باريس بإرسال أنقرة مقاتلين سوريين إلى هناك، فضلاً عن خلافاتهما في شرق البحر الأبيض المتوسط حيث تزعم تركيا أنّ لها حقوقا بحرية، على حساب اليونان بشكل خاص.

ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard