هذه الشروط يرفضها "حزب الله" سواء أتت من صندوق النقد أو غيره

28 شباط 2020 | 14:38

المصدر: "النهار"

تصوير شيري شقير.

ترك الموقف الأخير لنائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم لغطاً في بعض الأوساط، لا سيما لدى خصوم الحزب.فحارة حريك لم تعلن جديداً حين جاهرت برفضها لوصفات صندوق النقد، وقاسم كرّر موقفاً تقليدياً للمقاومة التي لا ترتاح لكل مؤسسات النقد العالمية في ظل الحصار المفروض والمرشح للتزايد على كوادرها.
لم يعد سراً أن الثنائي الشيعي قرّر بالتكافل والتضامن رفض شروط صندوق النقد الدولي لجهة فرض ضرائب جديدة على المواطنين وفي طليعتها الضريبة على البنزين. وليس الكلام الصريح للرجل الثاني في "حزب الله" إلا إعادة تأكيد على مواقف ثابتة للحزب، ولن يكون في مقدور أي طرف آخر إقناعه بالقبول بها.
فنائب الأمين العام قال حرفياً: "نحن لا نقبل أن نخضع لأدوات استكبارية في العلاج، يعني لا نقبل الخضوع لصندوق النقد الدولي ليدير الأزمة، نعم لا مانع من تقديم الاستشارات، وهذا ما تفعله الحكومة اللبنانية، وبإمكان الحكومة أن تضع خطة وتتخذ إجراءات بناءة لبدء المعالجة النقدية والمالية ووضعها على طريق الحل. نحن بحاجة إلى خطة إصلاحية متكاملة مالية اقتصادية اجتماعية موقتة واستراتيجية، وإن شاء الله ستقوم الحكومة بهذا...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 87% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard