إنّه في التسعين من عمره ولا يزال يعطي دروساً في اليوغا

20 كانون الثاني 2020 | 09:12

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

توم ألان.

اختار توم ألان ممارسة رياضة اليوغا عندما كان في سن الخامسة والخمسين لأنه أراد الحفاظ على لياقته البدنية. وبعد 30 عاماً تقريباً، أصبح ألان يعطي دروساً في هذه الرياضة مرتين في الأسبوع.

تجدر الإشارة إلى أنّ ألان لا ينوي التوقّف عن إعطاء الدروس بالرغم من بلوغه سن التسعين، ويقول إنّه يريد الاستمرار في ممارستها طالما سمح له جسده بذلك.وعلّق توم على الموضوع قائلاً: "تبلغ أكبر مدرّسة يوغا في العالم 101 عاماً وهي في الولايات المتحدة، لذلك أعتبر نفسي سجّلت رقمها قياسيًّا أيضاً".

ثمّ أضاف: "ما زلت قادراً على القيام بمعظم الحركات، لكن لم أعد قادراً على القيام بالبعض منها كما كنت في شبابي. إنني أستخدم استراتيجيّات معينة للقيام ببعض الحركات التي أصبح صعباً تنفيذها".

الجدير بالذكر أنّ ألان أمضى سنتين يحضر صفوف اليوغا قبل أن يُعرَض عليه فرصة التعليم.

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard