بومبيو يرى "احتمالات حقيقيّة" لاستهداف إيران جنوداً أميركيّين

5 كانون الثاني 2020 | 15:21

المصدر: "رويترز- أ ف ب"

  • المصدر: "رويترز- أ ف ب"

عناصر من الحشد يحملون صور المهندس في النجف، خلال مرور نعشه ونعش سليماني في المدينة (4 ك2 2020، أ ف ب).

أعلن وزير الخارجية الأميركي #مايك_بومبيو، في تصريحات تلفزيونية بثّت الأحد، أنّه يرى "احتمالات حقيقية" لإقدام #إيران على استهداف جنود أميركيين، ردّاً على اغتيال الولايات المتحدة قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الجنرال #قاسم_سليماني في بغداد.

وقال في تصريح لشبكة "فوكس نيوز": "نعتبر أنّ هناك احتمالات حقيقية أن ترتكب إيران خطأ وتتّخذ قرار استهداف بعض قواتنا، قوات عسكرية في العراق، أو جنود في شمال شرق سوريا".

من جهة اخرى، دافع بومبيو عن الضربة الجوية الأميركية التي أسفرت عن مقتل سليماني، قائلا إن "معلومات المخابرات أوضحت أن التقاعس عن التحرك ضد سليماني كان سيمثل تهديدا أكبر".

وقال خلال مقابلة مع برنامج "ذيس ويك" على قناة "إيه.بي.سي": "تقديرات المخابرات أوضحت أن التقاعس، بما يسمح لسليماني بمواصلة تدبيره وتخطيطه، لحملته الإرهابية يمثل خطرا أكبر من التحرك الذي أقدمنا عليه الأسبوع الماضي".

وأكد أن "أميركا سترد بضربات مشروعة ضد صناع القرار الفعليين الذين يديرون أي هجوم على أهداف أميركية". واشار الى ان "ليس لديه شك في أن القيادة الإيرانية تتفهم وجهة نظر الرئيس الاميركي دونالد ترامب ووصلت اليها الرسالة بوضوح".  

وذكر ان إدارة ترامب ستواصل إطلاع الكونغرس الأميركي على التطورات في الشرق الأوسط. 

كذلك، قال بومبيو إن أي عمل عسكري أميركي مقبل ضد إيران سيكون ضمن إطار القانون الدولي، وذلك بعد تهديد الرئيس دونالد ترامب بضرب مواقع ثقافية إيرانية.

واتُهم ترامب بالتهديد بارتكاب جريمة حرب بعدما قال، في تغريدة على تويتر، إن "مواقع ثقافية إيرانية مهمة" هي على لائحة من 52 هدفاً للولايات المتحدة، في حال ردت ايران على مقتل الجنرال قاسم سليماني.

ورداً على سؤال عما إذا كان ترامب يهدد بارتكاب جريمة حرب بحق إيران، أكد بومبيو "اننا سنتصرف ضمن إطار القانون، بما يمليه النظام".

وقال في حديث لقناة "إيه بي سي" الأميركية: "لطالما فعلنا، وسنفعل دوماً".

ورفض إعطاء تفاصيل عن الأهداف المحتملة، لكنه أكد أن ترامب "لن يتوانى أبداً عن حماية أميركا".

وقال: "رأيت ما نخطط إليه، في إطار الأهداف المحددة. وأنا واثق بأن وزارة الدفاع تواصل العمل على خيارات أخرى"، لافتاً إلى أن "على الشعب الأميركي أن يدرك أن أي هدفه نضربه سيكون هدفا قانونيا، ولمهمة واحدة، هي حماية أميركا والدفاع عنها".

واتهم الديموقراطيين ترامب بالتهديد بخرق معاهدة جنيف التي تنص على أن استهداف مواقع ثقافية يعد جريمة حرب.

وكتبت عضو مجلس الشيوخ إليزابيث وارن المرشحة للانتخابات الرئاسية التمهيدية في الحزب الديموقراطي في تغريدة: "أنت تهدد بارتكاب جريمة حرب. نحن لسنا في حرب مع إيران. الشعب الأميركي لا يريد حرباً مع إيران".

من جهته، اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة أن "استهداف مواقع ثقافية جريمة حرب".

ما رأيكم بتحضير هذه الحلوى العراقية بمكوّنات بسيطة مع المدونة ديما الأسدي؟


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard