"أمنيتي الوحيدة أن يسترجع إبني نظره".. وسيم بحاجة إلى عملية طارئة في مصر

25 كانون الأول 2019 | 13:51

المصدر: "النهار"

  • ن.م.
  • المصدر: "النهار"

انفصال الشبكية (صورة تعبيرية).

بعد تسعة أشهر من الانتظار، أبصر طفلٌ وسيمٌ الحياة، حاملاً معه البهجة إلى عائلةٍ انتظرته بفارغ الصبر. حكاية وسيم موسى، تختلف عن قصص أطفال أخرى، تمسّك بالعيش وبدأ ينمو حركياً ومعرفياً، استخدم حواسه للتعبير عن وجوده، فبات يضحك ويبكي، يسمع أصواتاً ويتفاعل معها، إلا أنّ قدرته على الرؤية كانت ضعيفة أو شبه مفقودة. نقاط بيضاء ظهرت في العين واختفت، لم يعر والداه أي اهتمام لهذا المؤشر في بادئ الأمر، حتى تكررها وانتشارها بكثافة، ما استدعى زيارة الطبيب المختص لمعاينة المشكلة. وابتدأت معها رحلة العلاج.   

معاينة دقيقة من قبل جراح العيون، الدكتور علي أحمد أحمد، وصّفت المشكلة الصحية التي يعاني منها الطفل، ماء زرقاء ومشاكل في البصر. فحوصات أخرى وصورة تفصيلية كشفت عن إصابة الطفل بمرض يعرف بـ"انفصال الشبكية"، وهي حالةٌ طارئة تتحرك فيها طبقة رقيقة من الأنسجة في الجزء الخلفي من العين عن وضعها الطبيعي، إذ تحتوي على الأوعية الدموية التي تزود العين بالأوكسجين والعناصر الغذائية اللازمة. ويصبح الطفل مهدداً بفقدان البصر الدائم. إلى جانب ذلك، بيّنت التحاليل المخبرية ومجهر العين وجود حالة الزجاجي المنفصل أيّ إعتام في عدسة العين الخلقي والتهابات. 


شُخّص مرض وسيم بانفصال شبكية كامل في كلتا العينين مع وجود تليّفات، بحسب ما ذكر والد الطفل وسيم موسى، بسام، مضيفاً أنّ الأعراض بدأت منذ شهر واحد، فهو كان "يتفاعل معنا بالصوت ويغشنا بنظراته".

وضع وسيم حرجٌ جداً، فهو يتطلب عمليةً جراحيةً عاجلة، لأنّ "كل يوم تأجيل تموت خلايا من شبكية العين"، رجاءُ الأب باستعادة ابنه البصر قويٌ جداً، بعدما أخبره الطبيب أنّ بصره يتأثر في الضوء. وبالتالي، إنّ نسبة شفائه مرتفعة في حال تمكّن من إجراء العملية في القريب العاجل. 

الوجهة العلاجية هي مستشفى دنيا العيون في محافظة الجيزة في مصر، لكنّ نفقة العلاج تفوق قدرة الأهل على تغطيتها، إذ تبلغ تكلفتها النهائية ثمانية عشر ألف دولار أميركي (18000$)، من ضمنها عشرة آلاف لإجراء العملية الجراحية وخمسة آلاف لتلقي العلاج اللازم وثلاثة آلاف تكاليف السفر.  

لمن يرغب في مساعدة الطفل وسيم موسى حتى يستعيد بصره، الرجاء التواصل مع جمعية بنين الخيرية على الرقم 76500084.


اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard