روكز: تمنّيتُ التوفيق لدياب وإيجاد حلّ سريع للتأليف (فيديو)

21 كانون الأول 2019 | 19:58

روكز.

تحدّث النائب شامل روكز، بعد زيارته الرئيس المكلف تشكيل الحكومة حسان دياب، فقال: "تمنيت لدولة الرئيس كل التوفيق، واعتبرت أن العدو الأساسي بالنسبة له هو الوقت، لأن الوضع متأزم على كل المستويات الاقتصادية والاجتماعية والمالية والشعبية والنقدية والمصارف، وتمنينا أن يكون هناك حل بأسرع وقت ممكن، لمسألة تشكيل الحكومة، وأكيد السرعة، وليس التسرع بالموضوع، لأنه أمر أساسي".

وبالنسبة لشكل الحكومةـ قال: "تمنيت أن تكون من لون واحد، اللون الذي أحبه وهو الاختصاصيين، وما هو مفهوم الاختصاصيين بالنسبة لي، اختصاصيون أن يكون لديهم مستوى العلم الكافي، مستوى المعرفة الكافية من خلال خبرتهم، وأكيد الشجاعة بأخذ القرار، وأن لا يكون قرارهم مرهونا لأحد، أو أن يسيروا على الريموت كونترول، وهذا أمر مهم بالنسبة لاتخاذ القرارات على مستوى الوزارات، من هنا اختصاصهم مهم، وأن يكونوا متابعين بعدة وزارات ومؤسسات دولية، ليكون لديهم القدرة على التعاطي بالعلاقات العامة بالإدارة على كل المستويات، لا أن يكونوا مرهونين لأي شيء آخر".

وأكد أن "الثقة الأساسية، التي يجب أن تأخذها الحكومة، هي من الشعب اللبناني، كل الشعب اللبناني، خصوصا بعد الانتفاضة والتظاهرات، وتأخذ بعين الموجودين بكل الساحات، وأكيد المبادئ والأمور التي انطلقت منها الانتفاضة، مفروض ان تأخذ بعين الاعتبار، لتكون الضاغط الأساسي لعمل الحكومة، وتنال ثقة الشعب اللبناني بكل فئاته، واللبنانيون بكل دول الاغتراب سيكونون داعمين للنهضة الاقتصادية، وتنال ثقة المجتمع الدولي، إن كانت الدول الغربية أو العربية أو صندوق النقد الدولي أو البنك الدولي، انطلاقا من هنا، تمنيت له التوفيق من كل قلبي، وسنكون جاهزين لمساعدته بأي عمل نستطيع أن نساعد فيه".

وقال: "إذا كان سيشكل حكومة صراعات مثل الحكومات السابقة، سيكون ذلك خطرا كبيرا".

وردا على سؤال، ختم مكررا دعوته إلى "تشكيل حكومة اختصاصيين".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard