"ليبام" تريد ولادة للبنان على صورة الموسيقى الرائعة

20 كانون الأول 2019 | 12:20

"ليبام".

"ليبام" تعزف وتغني مجاناً، "تحضيراً لميلاد الطفل يسوع، ولزرع فرح العيد في قلوب الناس، على الرغم من الصعوبات والتحديات الكثيرة، وأملاً بولادة لبنان على صورة الموسيقى الرائعة ومثالها والتي يعزفها موسيقيو أوركسترا "ليبام" الوطنية للآلات الهوائية والإيقاعية، ودعماً لاستمرار الجمعية في نشاطها المواطني والثقافي". هكذا توجه رئيس جمعية "ليبام" النائب السابق المحامي غسان مخيبر بدعوة محبي الموسيقى إلى المشاركة في الحفلة الميلادية المجانية الساعة السابعة والنصف من مساء السبت 21 كانون الأول في كنيسة القديس أوغستينوس بيت مري.

"هذه السنة يتضمن الحفل موسيقى صلاة مرفوعة على نيّة لبنان، كما يتضمن استثنائياً أغنية زكي ناصيف "مهما يتجرّح بلدنا" لأن كلماتها تعبر عن الواقع السيئ جداً الذي نعيشه، وعلى الانهيار على جميع الأصعدة، لكن كما في الأغنية "مهما يتجرّح بلدنا منلمو ولو كنا قلال"، كما أوضح مخيبر لـ"النهار". "الجمعية تعي أن حاجة الناس للغذاء والكساء والعمل، ولكن تبقى الموسيقى، سيّما المجانية التي توفرها جمعية "ليبام"، الأمل بأن يلد لبنان جديد كما ولد المسيح على صورة الموسيقى الجميلة التي يعزفها موسيقو اوركسترا "ليبام" وهم أمل لبنان المستقبل".

الأوركسترا مؤلفة من 32 عازفة وعزفاً على الآلات الهوائية والإيقاعية، وتأسست الجمعية منذ العام 2008 بالتعاون مع غسان تويني ورئيس الكونسرفاتوار الدكتور وليد غلمية، ولها أربعة فروع في بيت مري وبسكنتا وبعقلين وطرابلس، "لكنها تعاني كما جميع المؤسسات صعوبات مالية جمّة للاستمرار، وهي اضطرت لأن تحد من نشاطاتها التعليمية المجانية لهذه السنة، بانتظار أيام افضل وخيّرين، مؤسسات وأفراداً يؤمنون معها بأن اللبنانيين يحتاجون، إضافة إلى الخبز، إلى ثقافة تبني المواطنة". الأوركسترا تتمرن مرة أسبوعياً، وقدمت العديد من الحفلات في لبنان وفي جنيف في العام 2011.


ميسي وفابريغاس وجوزيف عطية والمئات يوجهون رسالة إلى هذا الطفل اللبناني



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard