شبكة اجرامية في سنغافورة وراء التلاعب بكرة القدم

4 شباط 2013 | 17:51

المصدر: وكالات

  • المصدر: وكالات

فتحت الشرطة الاوروبية "يوروبول" تحقيقا واسع النطاق في التلاعب بمئات المباريات في رياضة كرة القدم، بعضها في دوري ابطال اوروبا تهدد اللعبة من اساسها. وقال رئيس وكالة "يوروبول" روب فاينرايت في مؤتمر صحافي في لاهاي: "يبدو لنا بوضوح انه اكبر تحقيق في التلاعب بنتائج المباريات".

ويهدف التلاعب بنتائج المباريات بدءا من العام 2008 الى كسب مبالغ مالية كبيرة من الرهانات الرياضية. وتأتي مجموعة اجرامية تتخذ من سنغافورة مقرا لها على رأس هذه العمليات. وقال فاينرايت "انها مجموعة معقدة ومنظمة تقيم في آسيا وتعمل بالتناوب في اوروبا"، مشيرا الى انه سينقل الى رئيس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم، الفرنسي ميشال بلاتيني، نتائج التحقيق الذي يتوجب على كرة القدم "ان تأخذ فكرة واضحة عنه".

وحققت الشبكة الاجرامية ارباحا فاقت 8 ملايين أورو من التلاعب بنتائج المباريات في مراهنة بقيمة 16 مليون اورو. وقد حذرت الشرطة الدولية لمكافحة الجريمة "انتربول" في كانون الثاني الماضي عالم كرة القدم من ان الفساد بداخله يساعد في تمويل نشاطات اجرامية اخرى، مثل الدعارة وتهريب بالمخدرات.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard