باسيل يقطع مع الحريري ويفجّر "الحكومة"... يضمن حصته مع العهد من موقع المعارضة!

12 كانون الأول 2019 | 20:39

المصدر: "النهار"

باسيل (تصوير رينه معوض).

أن يقصف رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل جبهة رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري بقنابل من العيار الثقيل، فذلك يؤشّر إلى مرحلة جديدة من المعارك السياسية في البلد، لا تقف حدودها عند الخلاف على الحكومة وطبيعتها، إنما أيضاً في التوازنات السياسية والطائفية التي انفجرت على غير محور، وطوّقت الانتفاضة الشعبية اللبنانية بخطوط تماس بين أهل الحكم. قرر جبران باسيل ألا يشارك في حكومة تكنوسياسية برئاسة الحريري، حتى لو قرر "حزب الله" وحركة أمل المشاركة فيها، لأن مصيرها الفشل، برأيه، وطالب بحكومة اختصاصيين تحت عنوان "الإنقاذ". لكن قراره ليس نهائياً في شدّ الحبال القائم وامتداداته الإقليمية والدولية، طالما أن "حزب الله" لم يعلن موقفاً حاسماً من حكومة الاختصاصيين التي يقترحها باسيل وبرئاسة شخصية غير الحريري، إذ إن الحزب لا يزال يصرّ على حكومة تكنو سياسية وبعنوان سيادي في مواجهة ما يعتبره حرباً أميركية تشنّ ضد لبنان وعقوبات تستهدفه، وبالتالي هو جزء من المواجهة الإقليمية أيضاً وليس في وارد أن يسلّم بهذا الأمر ويخرج من الحكومة.
خاطب جبران باسيل الناس وبعث برسائل إلى الجميع، ليس من موقعه فحسب بل...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

"Poppins "و"Snips "ليسا آخر منتوجات ضاهر الدولية

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard