صباح الجمعة: التوافق غير موفّق وتكليف غير محسوم... انتهت صلاحيّتكم؟

6 كانون الأول 2019 | 08:41

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

بيروت (نبيل اسماعيل).

صباح الخير، إليكم أبرز مستجدات الجمعة 6 كانون الأول 2019:

مانشيت "النهار" اليوم جاءت بعنوان تكليف غير محسوم والهجوم الأعنف لجعجع.

مع أن الـ"ميني طوفان" الذي شهدته مناطق عدّة من لبنان ولا سيما منها الساحل الجنوبي أمس لا يشكّل واقعياً أي مفاجأة نظراً الى السجل الطويل من التجارب الموسمية المماثلة في بلد انعدام صيانة الخدمات العامة فإن وقع الطوفان الأخير أمس بدا أشدّ ثقلاً مع "اليتم" الذي يعيشه المواطنون في ظل أزمة استنفدت الأوصاف والنعوت وباتت تقترب من كارثة حقيقية على مختلف الصعد.

افتتاحية الخميس بقلم مروان اسكندر التوافق غير موفّق. التمرد الشعبي في كل المناطق ومن جميع الأفرقاء كان برهانًا على تعب الشعب من حكم أهمل أبسط حاجاته وفرض عليه بسبب عجزه عن أي انجاز ضرائب تمثلت في اشتراكات مولدات الكهرباء الخاصة، شراء المياه، تقبل فرص الوظائف البسيطة، ومع ذلك كان هنالك اختراقات انجازية واعدة من شباب وشابات في مجالات تطبيق برامج المعلوماتية سواء لتعميم الاخبار والتعليقات أو التصدي لاخطاء برامج لشركات كبرى مثل "فايسبوك”.

في مقالات اليوم، كتب نبيل بومنصف: ألم يحن وقت "القيادة"؟ على رغم الكثير من المعطيات الغامضة والملتبسة التي تسبق الموعد الذي حددته رئاسة الجمهورية للاستشارات النيابية الملزمة والتي تبقي باب الاحتمالات مشرعا على مفاجآت مختلفة لن يكون من الحنكة اسقاط فرصة تكريس اتفاق جرى حبكه بين غالبية القوى السياسية لتكليف سمير الخطيب رئيسا للحكومة الاولى بعد ثورة 17 تشرين الاول.

كما سأل سركيس نعوم: هل تُجرى استشارات الاثنين ويُكلَّف الخطيب أم الحريري أم...؟ لم يُعارض رئيس الجمهوريّة يوماً عودة الرئيس سعد الحريري على رأس حكومة جديدة بعد استقالته المفاجئة للجميع قبل نحو شهر. فالأمور سلكت بينهما على نحو جيّد بعد الاستقالة القسريّة للأوّل من الرياض، وبعد تطبيعه علاقته مع الوزير جبران باسيل الأقرب إلى عون من أي شخص آخر في عائلته و"تيّاره" وخارجهما، وبعد تفاهمهما على مشروعات مُهمّة عدّة تحتاج إلى موافقة مجلس الوزراء عليها رغم "الشائعات" التي راجت في الإعلام والرأي العام عن هذا الموضوع.

وكتب أيضاً راجح الخوري: انتهت صلاحيّتكم؟ كان ينقص لبنان ان يغرق في السيول والبواليع، بعد شهر من الإختناق في مستنقعات السياسات الرخيصة وغير المسؤولة، التي تحاول ان تتعامى عن مآسي مسلسل إنتحار المواطنين هرباً من العوز والفقر، وكذلك بعد شهرين من طوفان الإنتفاضة الشعبية، التي تصرخ في وجوه السياسيين والمسؤولين، أولئك الذين صنعوا هذا الوضع الجحيمي الذي وصل اليه لبنان: كلكم يعني كلكم مسؤول وجاء وقت الحساب.

وكتبت روزانا بومنصف: لبنان في مفاوضات إيران تخفيف العقوبات؟ الانشغال بالتطورات الداخلية اللبنانية والعراقية وارتباطها بطهران في شكل او في اخر في ظل المخاوف التي عبرت عنها طهران وتلازمت مع اندلاع تظاهرات لديها قمعتها بالعنف والقوة، دفع مراقبين ديبلوماسيين الى التأكيد اخيرا ان العقوبات كانت شديدة التأثير على ايران على غير المكابرة التي تظهرها السلطات الايرانية وان المعلومات تتحدث عن اهتمام حقيقي بتخفيف هذه العقوبات من دون استبعاد ان يؤدي الضغط على ايران الى التخفيف قليلا في كل من بيروت وبغداد باعتبارهما من الاوراق التي سعت طهران الى التشدد فيهما بعيدا من الملف النووي في اثناء التفاوض عليه مع الولايات المتحدة قبل اعوام.

وكتبت سابين عويس: أي قوة دفع سنّية ستأتي بالخطيب رئيساً ولأي حكومة؟ ما لم يقل رئيس الحكومة المستقيل سعد الحريري كلمته النهائية بعد في تسمية سمير الخطيب لتأليف الحكومة العتيدة، تستمر حال الاحباط الضاربة بشدة في الشارع السني، نتيجة الاستهداف الممنهج الذي تتعرض له، حتى بلغ الامر بكوادر مستقبلية القول ان ما فعلته عنجر في عز الوصاية السورية لا يشكل نقطة في بحر ما يتعرض له موقع الرئاسة الثالثة من انتهاك يومي للاعراف والدستور.

أما رضوان عقيل، فكتب اليوم: رفع الغطاء السني عن الخطيب ... اذا لم يسمه الحريري. ماذا لو لم يسم الرئيس سعد الحريري سمير الخطيب لرئاسة الحكومة في الاستشارات النيابية الاثنين المقبل ويخرج من بعبدا من دون لفظ هذا التعبير؟. هذا التساؤل المحير بدأ يقلق العاملين على خط التأليف.واذا لم يقدم الحريري على هذه الخطوة لا في بيان ولا في اطلاق اشارة ثابتة وواضحة، تكمن الخشية هنا ان رفع الغطاء السني عن الخطيب يكون قد وقع. 

وسأل ابرهيم بيرم: هل ما زال الحراك قادراً على تعطيل التسوية الحكومية المنتظَرة؟ مع طغيان أي معطى أو مؤشر يشي بإمكان ان تمضي التسوية الحكومية المنشودة قدماً، يشحذ الحراك الشعبي المعسكِر في الشارع همّته ويكثّف جهوده الى اقصى الحدود لاثبات حضوره من خلال قطع بعض الطرق والمعابر وتحدي السلطات واجهزتها وذلك على غرار المشهد الذي فرض نفسه ليل اول من امس.

وكتبت منال شعيا: قصة مرج بسري الذي تحوّل "ملتقى ثورياً" ما بعد "17 تشرين" ليس كما قبله. ... أبعد من الدلالات السياسية لتلك الانتفاضة التي هزّت لبنان منذ ما يقارب الشهرين، ثمة اكثر من مؤشر اجتماعي – سوسيولوجي. صحيح ان التلاحم الطبقي والمناطقي والطائفي اكثر ما تجلّى عبر هذا الحراك الشعبي اللامتناهي، الا ان هناك دلالات اخرى كثيرة.

لجان قانون الإيجارات تبدأ عملها في بيروت ودعوات إلى المستأجرين للإفادة من حساب الدعم. تطوّر جديد شهدته قضية الإيجارات ببدء عمل اللجان الناظرة في تطبيق أحكام قانون الإيجارات في بيروت. وهذه اللجان تفصل في النزاعات بين المالكين والمستأجرين حول تحديد بدل المثل، ولها أيضا دور أساسي في تحديد فئة المستفيدين من دعم الحساب من ذوي الدخل المحدود. فمن يستفيد من هذه اللجان؟

وكتبت ليلي جرجس: من أجل "الردع" عن الانتحار! خلال 48 ساعة شهد لبنان موجة أخبار متناقَلة حول مزيد من حالات أو محاولات انتحار. حالتان تمّ تأكيدهما، في حين نفيت الحالات الاخرى. يصعب علينا مواجهة قدر الموت وما يُخلّفه من حزن وغضب ونكران نتيجة فقدان شخص عزيز، فكيف إذا كان الموت نتيجة انتحار؟ ليس سهلاً التعايش مع هذا الواقع، لكن من غير الجائز أن يصبح خبر الانتحار أمراً واقعاً وخبراً عادياً يتناقله البعض كباقي الأخبار.

10 كانون الثاني موعداً لمعاودة الدوري العام... مَن سينسحب من النوادي؟ وكتب أحمد محيي الدين. العاشر من كانون الثاني موعداً "مبدئياً" لمعاودة بطولة الدوري العام لكرة القدم الـ60، وهذا الأمر أقرته اللجنة التنفيذية للاتحاد اللبناني لكرة القدم التي التأمت أمس للبحث في شؤون البطولة المعلّقة بعد مرور ثلاث مراحل من انطلاقتها، بسبب "إنتفاضة 17 تشرين الأول".

شاشة - معرض ثوريّ عن سوء إدارة النفايات في وسط بيروت: الفنّ حين يهزّ. سمعت منسّقة "ائتلاف إدارة النفايات" أمل أفرام صرخة ناس في الساحات، ممن يمرضون ولا يتعالجون. بين المحارق والمطامر، بشرٌ امتلأت أعماقهم بالاختناق اللبناني المتمادي، ولم تبقَ أسرّة تستوعب المعاناة. غلاء وغرق وانسلاخ إنسانيّ عن فضاءات العيش الكريم، وفساد في ذروته. استغاث الناس، فتلقّت أفرام الاستغاثة.



نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم (فيديو)

نكبة الجميزة كما يرويها أهلها: شهادات القهر والدم


إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard