الموضة في 2050

3 كانون الأول 2019 | 14:35

معرض"Destination France".

يعدّ قطاع الأزياء مزوّدًا قويًا للوظائف في لبنان، مع وجود أسماء مصممين عالميين مثل إيلي صعب أو ربيع كيروز.

وللبنان دور في القطاع الذي يصل حجمه الى ما يزيد على 400 مليار دولار.

ومع دخول التكنولوجيا والابتكار تغيرت وتطورت قواعد الموضة، لذلك يتحتّم على لبنان متابعة هذه التطورات، واإا فقد موقعه.

فرنسا، والتي تعتبر بلداً رائداً في الموضة بخاصة في ما يسمى الموضة الإبداعية، ولكنها أيضًا أصبحت مركزاً للابتكار التكنولوجي لأزياء المستقبل.

بمناسبة معرض"Destination France"، الذي أقيم ما بين 16 إلى 19 تشرين الأول الفائت في المعهد العالي للأعمال ESA، والذي يربط الطلاب اللبنانيين بالجامعات الفرنسية، سلّط الضوء على هذا القطاع. في هذا السياق، أراد المنظمون جعل الطلاب اللبنانيين يفكرون في مشاريع ملموسة حول مستقبل الموضة والأزياء في عام 2050.

مع أخذ ذلك في عين الاعتبار، نظمت السفارة الفرنسية في لبنان والوكالة الجامعية للفرانكفونية (AUF) و Smart ESA و"Hackaton الموضة لعام 2050". جمع هذا الحدث، الذي جرى على أيام عدة، طلابًا من AUST و ALBA و ESMOD و ESA.

طُلب من المشاركين اقتراح مفهوم يتعلق بالأزياء وتقديم ابتكار أو استخدام ذكي للتكنولوجيا.

وقدمت أربع فرق مشاريعها إلى لجنة تحكيم من خبراء الأزياء والتكنولوجيا من فرنسا وسويسرا ولبنان. بعد مداولات طويلة، اختارت لجنة التحكيم مشروع Natrix كفائز - دمج التكنولوجيا في الأقمشة المبتكرة لتسهيل عمل رجال الإنقاذ. وقد عرضت عليه سفارة فرنسا في لبنان والوكالة الجامعية للفرانكفونية (AUF) قضاء فترة شهر واحد في حاضنة للشركات الناشئة startups في فرنسا. تم تسهيل تدريب المشاركين من حاضنة ESA ESA Business School – SMART.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard