"ومن الحب ما قتل"... لم يتحمّل الابتعاد عنها فقرّر إنهاء حياته

2 كانون الأول 2019 | 12:45

المصدر: "النهار"

تعبيرية.

"ومن الحب ما قتل"... كان شعار شاب مصري بمحاولة قتل حبيبته ثم حاول الانتحار، بسبب أنه لم يتحمل الابتعاد عنها ورفضها العودة إليه.

وتلقت قوات الأمن المصرية، بلاغاً بإطلاق شاب النار على فتاة من مسدس خلال وقوفها في الشارع، ثم أطلق النار على نفسه، لتكشف التحريات والتحقيقات مفاجأة صادمة، بأن المجني عليها كانت خطيبة المتهم وفسخت ارتباطها به بسبب خلافات بينهما، وحاول الشاب العودة إليها أكثر من مرة إلا أنها رفضت، وهو ما دفعه لتنفيذ جريمته وأطلق عليها النار، ثم حاول الانتحار بإطلاق النار على نفسه، وتم نقلهما إلى المستشفى ولا يزالان على قيد الحياة في حالة صحية حرجة.

بدأت الحكاية بقصة حب جمعت الثنائي كللت بحفل خطوبة، قبل أن تدب الخلافات بينهما، فقررا إنهاء العلاقة وفسخ الخطوبة، إلا أن الشاب لم يتحمل ذلك وحاول العودة إليها أكثر من مرة، وفي كل مرة كانت الفتاة تواجه محاولاته بالرفض، على رغم مطارداته المستمرة لها، لكن الفتاة رفضت وطالبته بالابتعاد عنها.

قرّر الشاب إنهاء حياة حبيبته بقتلها ثم الانتحار من خلال شراء سلاح ناري، ثم انتظر أمام منزلها بالعاصمة المصرية القاهرة وفور رؤيته لها توجه إليها ودار بينهما حديث قصير انتهى بإشهاره سلاحه الناري، ووجهه إلى رأسها وأطلق عياراً نارياً لتسقط الفتاة على الأرض ثم أطلق النار على نفسه، لتأمر النيابة بحبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard