من سيخلف الملكة إليزابيت بعد 18 شهراً؟

29 تشرين الثاني 2019 | 12:40

المصدر: "مترو"

  • المصدر: "مترو"

الملكة وزوجها.

يستعدّ الأمير تشارلز لتولّي العرش عندما تبلغ الملكة 95 عامًا من عمرها، أي بعد 18 شهرًا، وهو العمر نفسه الذي انسحب فيه زوجها فيليب من مهاماته الرسميّة.

وفي التفاصيل، التقى الابن البكر مع والده في ساندرينغهام لمناقشة التداعيات الناتجة من المقابلة التليفزيونيّة الكارثيّة لأخيه حول علاقته العاطفيّة بجيفري إبشتاين.

وأثار انسحاب الأمير أندرو من مهاماته الرسميّة تكهنات عمّا إذا كان الأمير تشارلز يستعد ليصبح "ملك الظل" (بسبب الطريقة التي تعامل فيها مع الموضوع)، وليتولّى الشؤون الملكيّة اليوميّة بينما تظلّ والدته ملكةً.

وبحسب ما أفاد مصدر ملكيّ لموقع "ميترو": " فضيحة أندرو وإبشتاين منحت تشارلز فرصة للتدخل لإظهار أنّه قادر على إدارة المؤسّسة الملكيّة".

وما إن أدرك تشارلز ذلك حتّى أخذ الاجراءات اللازمة. فتلك كانت اللحظة التي برز فيها وتبيّن أنّه سيكون وصي العرش.

ويُقال إن تشارلز أخذ بنصيحة والده بشأن ما ينبغي على الأسرة فعله بعد فضيحة ارتباط الأمير أندرو بالملياردير جيفري إبشتاين، المتحرّش جنسيّاً بالأطفال.

ويقول وصيّ العرش أن قرار انسحاب أندرو من مهامه الرسميّة كان صائباً.

ويُذكر أنّ الملكة خفضت تدريجيّاً عدد ظهوراتها من 332 مشاركة عام 2016 إلى 283 عام 2018.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard