"الرصاصة" تطيح بـ"أرطغرل"

26 تشرين الثاني 2019 | 14:19

"أرطغرل".

في خبر صادم لعشّاق النجم التركي أنجين ألتان دورزيتان الشهير بشخصية أرطغرل، أعلن عن توقّف مسلسله الجديد "الرصاصة" بسبب تدني نسبة المشاهدة على العمل وعدم استطاعته منافسة المسلسلات التي تعرض هذا الموسم رغم نجومية وشعبية أنجين التان دوزياتان.

الإعلان عن توقّف المسلسل أثار كثيراً من الجدل من المتابعين العرب ومحبّي النجم التركي أنجين التان الذين انتقدوا ذوق المشاهد التركي، معتبرين أن ذوقهم مختلف عن ذوق المشاهد العربي، لا يهتمون لأمر نجمهم المفضل حتى ولو كان أرطغرل نفسه، على عكس الجمهور العربي الذي وإن كان العمل لا يستحق المديح يطبّل محبو النجم لعمله على حساب الذوق العام.

وبغض النظر عن اختلاف وجهات النظر، فإنّ المشاهد التركي يثبت مجدداً أنّ النجومية الحقيقية ليست للممثل مهما بلغت نجوميته وعلا مكانه، بل الانتصار الحقيقي لقصة العمل، مهما كانت ضخامة الإنتاج وتكلفته فقد سبق أن توقف مسلسل "محمد الفاتح" بعد الحلقة السادسة للنجم كنان اميرزوالي اوغلو الذي يعتبر ملك الدراما في تركيا رغم التكلفة العالية للحلقة الواحدة والديكورات الضخمة، إلا أن المسلسل لم يحقق نسبة مشاهدة عالية.

في وقت يلاحظ أن مسلسلات أبطالها ممثلون مبتدئون او نجوم الصف الثاني استطاعوا أن يحققوا نجاحاً ونجومية كما حصل مع مسلسل "احكي لهم أيها البحر الاسود" في موسمه الأول والثاني على رغم أن بطلي العمل لم يكونا من نجوم الصف الاول ولكنهما استطاعا ان يقفزا إلى مصاف الصف الاول بعد عرض أول حلقة منه وتحقيقه نسبة مشاهدة عالية تفوقت حينها على مسلسل "قيامة أرطغرل" الذي كان يعرض في نفس التوقيت. كما حصل مع مسلسل "زهرة الثالوث"، إضافة إلى مسلسل "الطائر المبكر" والذي يعتبر مسلسلاً صيفياً شبابياً ولكن استطاع أن يحقق نجاحاً واستمرارية. وهذا ما يضع نجوم الصف الاول في مأزق المنافسة، والبحث عن عمل يستطيعون من خلاله جذب المشاهد التركي الذي يبدو أنّ ذوقه يميل كثيراً إلى الاعمال التاريخية والكوميدية الخفيفة كمسلسل "الطائر المبكر" في حين أنه يعزف عن المسلسلات الاجتماعية والتي يسيطر التطويل والرتابة على أحداثها كما حصل في مسلسل "الرصاصة" التي أطاحت بـ"أرطغرل" من الحلقة السابعة.


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard