روسيا قد تحظر هواتف "أيفون" وأجهزة "آبل"... القانون سيصبح نافذاً في تموز

25 تشرين الثاني 2019 | 14:29

هواتف أيفون (آبل).

أقرَّ البرلمان الروسي قانوناً جديداً من شأنه أن يحظر بيع أي أجهزة وهواتف في السوق الروسي، إذا لم يتوافر بها برمجيات وتطبيقات محلية (روسية)، مثبتة مسبقاً عليها.

ووفقًا لما نقلته شبكة "بي بي سي"، فإنّ القانون سيصبح نافذاً في تموز المقبل، وهو ينصّ على إلزام شركات التكنولوجيا بتضمين برمجيات وتطبيقات روسية تكون مثبتة مسبقاً على الأجهزة التي تبيعها وإلا سوف يتم منعها من السوق الروسي. بطبيعة الحال، هذا يعني أن بعض الهواتف الذكية، بما في ذلك هواتف #آبل #آيفون، إلى جانب الأجهزة الإلكترونية وأجهزة التلفزيون الذكية قد يُمنع بيعها في البلاد في الصيف المقبل.

وحتى الآن، لا توجد تفاصيل كافية حول نوعية وماهية التطبيقات المحلية التي ترغب الحكومة الروسية في إضافتها على تلك الأجهزة.

وأوضح أحد المشاركين في صياغة هذا التشريع أوليغ نيكولاييف، أنّ العديد من الروس لا يعرفون أنّ هناك بدائل محلّية للتطبيقات التي تم تحميلها مسبقاً على الهواتف المستوردة إلى البلاد. وقال: "عندما نشتري الأجهزة الإلكترونية المعقّدة، فإنّ لديها بالفعل تطبيقات فردية، معظمها غربية، مثبتة مسبقًا عليها. وبطبيعة الحال، عندما يراها الناس قد يعتقدون أنه لا توجد بدائل محلية متاحة. إذاً بجانب التطبيقات المثبتة مسبقًا، سنقدم أيضًا التطبيقات الروسية للمستخدمين، ثم سيكون لهم الحق في الاختيار". 

ومع أنّ هذه ليست المرة الأولى التي تفرض فيها الحكومة الروسية مزيداً من القوانين والقيود على الإنترنت والتكنولوجيا حيث امتثلت كلّ الشركات للقوانين السابقة، بما في ذلك "آبل"، والتي وافقت من على تخزين بيانات المستخدمين على خوادم روسية، ولكن هذه المرة الأمر مختلف لشركة "آيفون"، لأنّ القانون الجديد يتعارض مع سلامة نظام التشغيل الخاص بها، الأمر الذي قد يُجبر "أبل" في النهاية لمغادرة البلاد ومنع بيع "آيفون" هناك.

نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard