تركاهما على السلم... ضبط وإحضار فنان مصري وطليقته بتهمة إهمال رعاية طفليهما (صورة وفيديو)

19 تشرين الثاني 2019 | 10:45

المصدر: "النهار"

شادي الأمير.

قرّرت النيابة العامة المصرية، ضبط وإحضار الفنان الشعبي شادي الأمير وطليقته، في واقعة ترك طفليهما في سلم منزلهما، بمدينة طنطا، للتحقيق، كما طلبت النيابة استدعاء جارة الفنان لسماع أقوالها بعد أن أبلغت الشرطة بالواقعة.

واشتهرت القضية في مصر على مدار الساعات الماضية، حيث عُرفت إعلامياً بإسم "طفلا السلم"، حيث اشتعلت الأزمة بعد انتشار صور لطفلين يمكثان على السلم، بعد تقديم جارتهما بلاغاً للشرطة، لتوجه النيابة إلى الأب والأم تهمة الإهمال في رعاية طفليهما والإهمال في رعاية الطفل الرضيع "يزين 3 أشهر" واستخراج شهادة ميلاد له وإعطائه التطعيمات.

كما قرّرت النيابة إيداع الطفلين دار العطاء للرعاية الاجتماعية، والعمل على رعايتهما، وذلك بعد أن تركتهما والدتهما بسبب عدم قدرتها على توفير النفقات بعد أن انفصل عنها زوجها الفنان شادي الأمير، وسافر إلى الإسكندرية.

وأثتبت التحريات أن الطفلين لأب يعمل فناناً شعبياً يدعى شادي الأمير وأم تدعى "س. ال. ع"، ربة منزل، وأن هناك خلافات بينهما بعد انفصالهما، والزواج من أخرى، وتهرّب الزوج والزوجة عقب الانفصال من مسؤولية الطفلين، وتبادلا تركهما أمام منزلهما والهروب، حتى عثرت عليهما جارتهما.

وكشف الفنان الشعبي شادي الأمير في فيديو عبر صفحته في "فايسبوك"، يوضح فيه حقيقة الأمر وملابسات القضية متهماً طليقته بالإهمال وكونها السبب الرئيسي فيما حدث للطفلين بسبب النزاعات القضائية بينهما، قائلاً: "لم أكن متواجداً في طنطا في أثناء هذه الواقعة وطليقتي هي من قامت بهذا الفعل غير الإنساني وألقت بالطفلين فى بئر سلم العمارة القاطن بها، لا أعلم السر وراء مطاردة طليقتي لي على رغم أنني ألتزم معها في كل التفاصيل الخاصة بأزمة الطلاق حتى إننى أدفع كل الالتزامات عن طريق المحكمة".

فيما ردّت الزوجة في تصريحات تلفزيونية، قائلة: "طعنني في شرفي عقب خروجه من السجن وحرمني من حقوق الانفصال فتركت له الطفلين أمام شقته، وقبلها أنكر نسب ابنها الأصغر الرضيع عقب خروجه من السجن بحجة أنها أنجبته وهو في السجن فنشبت بينهما المشاكل وتفاقمت وطلبت الطلاق منه أكثر من مرة ولكنه يرفض للضغط عليها لتنازلها عن القائمة وجميع مستحقاتها المادية".

الطفلين.


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard