مشروع قانون مصري لتجريم حمل الأطفال الهواتف المحمولة واستخدام الإنترنت

31 تشرين الأول 2019 | 10:15

المصدر: "النهار"

تعبيرية.

يستعد مجلس النواب المصري، لمناقشة قانون لمواجهة استخدام الأطفال الإنترنت والمحمول، بسبب الخطر الكبير الذي يمثله على الأسرة المصرية، حيث يتضمن القانون الجديد تجريم حمل الأطفال الهواتف المحمولة واستخدام الإنترنت، مع فرض عقوبات على أولياء الأمور المخالفين للقانون.

وأكدت الدكتورة آمنة نصير، عضو مجلس النواب ورئيسة لجنة الأسرة والطفل بالمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، في تصريحات لـ"النهار"، أنها تجهّز عدداً من المشروعات لحل الأزمات التي تواجه الأسرة في مصر، على رأسها تجريم حمل الأطفال هواتف المحمول واستخدام الإنترنت حتى لا يقعوا ضحية بعض المواقع التي تروّج لأفكار غريبة، بالإضافة إلى غياب التواصل بين أفراد الأسرة.

وأضافت آمنة نصير، أن الأسرة المصرية تواجه خطراً كبيراً يستلزم من الجميع مواجهته، حيث وجّهت انتقادات عنيفة للأمهات وبخاصةٍ أنهن المنوط بهن تربية الأجيال الجديدة، مؤكدة أن سبب لجوئها للقانون الجديد هو ملاحظة كثرة استخدام الأطفال الهواتف المحمولة، قائلة: "غاب عن الأسرة دور الأم، يجب التواصل بين الأم وبين أبنائها بشكل مستمر".

واختتمت نائبة البرلمان المصري تصريحاتها، بأن الأم تلجأ لمنح أبنائها الهاتف المحمول حتى ترتاح من مطالبهم، وترحب  بخلوة الأطفال بالهواتف في غرفهم، بدلاً من الاستماع لمطالبهم وحل مشاكلهم، مطالبة الأمهات بتعلم كيفية رعاية أولادهن وضرورة متابعة خطواتهم.

"Libanjus "تنافس أكبر الماركات العالمية بجودة منتجاتها

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard