رحلة من العمر في "كتارا": مسرح مكشوف وشرفة أميرية في دار أوبرا... حلم ثقافي لا ترغب أن تستيقظ منه!

12 تشرين الأول 2019 | 17:11

المصدر: "النهار"

الواجهة البحرية لـ"كتارا"( تصوير ر.ف)

بساط الريح حطّ هذا المساء في كتارا. للوهلة الأولى، تخال نفسك كأنك تؤمن فعلاً بوجود ذلك المصباح السحري الذي يمتلك أمنيات يحققها لك المارد ويساعدك بشكل أو بآخر بتحسين مجرى حياتك، ولو ليلة واحدة.الألوان تتداخل في نوافير المياه على جانب آخر من الواجهة البحرية ( تصوير ر.ف). ما هي كتارا؟ هي ببساطة، حيّ ثقافيّ في شمال شرقي الدوحة، نقطة تلاقٍ للحركة الثقافية في بقعة بين لؤلؤة قطر ومنطقة أبراج الدفنة، واجهة قطر السياحية والاقتصادية. معنى "كتارا"مجسم مصغر لـ"كتارا"( تصوير ر.ف). قبل بدء جولتنا، استوقفنا شرح تاريخي لمعنى "كتارا" وفقاً لما نشره الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بها، مشيراً إلى أن "مؤسسة كتارا ارتأت أن تعيد إحياء اسم قطر القديم دعماً للروابط التي تجمع الإنسان بجذوره التاريخية، وتكريماً لموقع قطر الهامّ والمتميز منذ فجر التاريخ".إحدى القاعات الفخمة قرب مجسم "كتارا" ( تصوير ر.ف). وتناول الموقع تطور كلمة "قطر" خلال التاريخ مشيراً إلى أن "كتارا" (Catara) هو أول وأقدم مسمى استُخدم للإشارة إلى شبه الجزيرة القطرية في الخرائط الجغرافية والتاريخية منذ العام 150 ميلادي، وقد ظهر هذا الاسم...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 92% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول
إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard