تحذير أمني دولي من "انتقامٍ"... رداً على المحكمة والعقوبات؟

30 أيلول 2019 | 15:25

المصدر: "النهار"

مسرح الوجع الوطني (أرشيف "النهار").

مَن يراقب ردود فعل #حزب_الله على عدد من التطورات التي تتعلق به كتنظيم تابع للجمهورية الاسلامية، يلاحظ ارتفاع منسوب التوتر في هذه الردود، بحسب معلومات من اوساط نيابية لـ"النهار"من مرجع أمني دولي حذَّر من "انتقام" الحزب داخل #لبنان رداً على الاستهدافات التي تعرّض لها أخيراً.قبل الخوض في ماهية العمل الانتقامي الذي نبّه اليه هذا المرجع، لا بد من التوقف عند الحدث القضائي العالمي الكبير الذي سيشهده لبنان والعالم في العاشر او الحادي عشر من تشرين الاول، والمتمثل بإعلان الحكم النهائي من المحكمة الخاصة بلبنان في قضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري ورفاقه، وفق معلومات "النهار". وبهذا الحكم، الذي يستند وفق هذه المعلومات، الى قرابة مليون وثيقة، سيكون الحزب باعتباره التنظيم الذي ضم الافراد الذين اقترفوا هذه الجريمة في موقع الادانة الرسمية من مرجعية قضائية دولية أنشأها مجلس الامن بموافقة من الدول الكبرى قاطبة. وفي المعلومات أيضا، ان القاضي ديفيد راي رئيس الغرفة الاولى في المحكمة سيلفظ الحكم، وهو آخر دور له في القضية إذ إنه سيتقاعد بعد هذه المهمة.
وفي الوقت الذي يمضي هذا المقال الى النشر، تحل الذكرى...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 91% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

فاهي حديديان .... تنظيم قطاع الصاغة ضروري

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard