إقالة بولتون... هل يُحتمل أنّها شجّعت الهجوم على أرامكو؟

17 أيلول 2019 | 11:27

المصدر: "النهار"

مستشار شؤون الأمن القومي السابق جون بولتون - "أ ف ب".

بالنسبة إلى رئيس أميركيّ يريد الحوار مع إيران "من دون شروط" كما يقول (قبل أن ينفي هذا الكلام منذ ساعات)، يمكن أن يكون دونالد ترامب قد ارتكب خطأ على طريق التمهيد لعقد هذا الحوار، على الأقل وفقاً لما يراه بعض المراقبين. منذ انعقاد قمّة مجموعة الدول السبع في بياريتز الفرنسيّة الشهر الماضي، ازدادت احتمالات حدوث قمّة بين الرئيسين ترامب وروحاني بوساطة من الرئيس الفرنسيّ إيمانويل ماكرون. لكنّ إيران لا تزال تشترط رفع العقوبات الأميركيّة عنها مقابل الجلوس إلى طاولة واحدة مع ترامب. 

على طريق محاولة تسهيل انعقاد اللقاء على ما يبدو، أقال ترامب مستشاره لشؤون الأمن القوميّ جون بولتون. حتى لو صحّت رواية الأخير حول أنّه كان قد بادر هو إلى تقديم الاستقالة، يكون ترامب قد استغلّ هذا الحدث لإعلان خروج أكثر المتشدّدين في السياسة الإيرانيّة من إدارته. بناء على طريقة إعلان هذه الإقالة وتوقيته، يصعب عدم افتراض وجود رسالة إلى الإيرانيّين مفادها أنّ واشنطن تبتعد عن "أدبيّات الحرب" معهم.مسار "انتصارات"
فصلت أربعة أيام بين إعلان الإقالة والهجوم الذي استهدف منشآت آرامكو النفطيّة. في تغريدة على "تويتر"، لم يستبعد المحلّل والكاتب السياسيّ المقيم في تركيا الدكتور علي باكير وجود رابط بين هذين الحدثين، لجهة كون خروج بولتون من الإدارة "يمكن أن يكون قد شجّع النظام الإيرانيّ على شنّ هجمات جريئة". حين أقيل/استقال بولتون، جادل باكير أنّ هذه الخطوة عزّزت موقع إيران التي رأت فيها "انتصاراً" لها، ممّا يجعل احتمال مجيئها إلى طاولة الحوار قليلاً والتوصّل إلى اتّفاق جديد معها حتى أقلّ.
بالفعل، يكاد يكون مؤكّداً أنّ إيران نظرت إلى إقالة بولتون كفرصة لتعزيز تشدّدها العسكريّ والسياسيّ. لكن ليست...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 93% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

"منبتٌ للنساء والرجال" بصوت كارول سماحة: تحية "النهار" للمرأة الرائعة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard