مقتنيات أثرية نادرة بمتحف الفن الإسلامي تضررت في انفجار مديرية أمن القاهرة

26 كانون الثاني 2014 | 13:05

المصدر: (يو بي أي)

  • المصدر: (يو بي أي)

الصورة عن الانترنت

قال وزير الدولة المصري لشؤون الآثار محمد إبرهيم، إن مقتنيات أثرية نادرة مصنوعة من الخشب والزجاج محفوظة بمتحف الفن الإسلامي تضررت بشكل كبير جراء الانفجار الذي استهدف مبنى مديرية أمن القاهرة الجمعة الماضي.

وأوضح إبرهيم، في مؤتمر صحافي، أن "متحف الفن الإسلامي كان يحتوى على 1874 قطعة أثرية، وقد كانت المقتنيات الزجاجية والخشبية بالمتحف الأكثر تضرراً من حادث التفجير الإرهابي الذي استهدف مبنى مديرية أمن القاهرة المواجه للمتحف بميدان "باب الخلق" صباح الجمعة الفائت".

وأشار إلى أن من بين أهم القطع الأثرية التي تضررت 3 مشكاوات (مصابيح زيتية) خاصة بالسلطان حسن (من سلاطين المماليك) تعرضت للتدمير إلى جانب عدد من المحاريب الخشبية منها محراب السيدة رُقية والذي يتم حالياً إعادة ترميمه، مؤكداً أن فريق الترميم المصري بالمتحف يبذل قصارى جهده لإعادة القطع إلى ما كانت عليه.

كما أوضح إبرهيم أن الجزء الشرقي من المتحف كان الأكثر تأثراً بالانفجار حيث تحطَّم الباب الخشبي الخارجى للمتحف والأسقف المعلقة والنوافذ وفاترينات العرض بفعل انفجار نجم عن اختراق عامود كهرباء للمتحف.

وكان انفجار مروع نجم عن سيارة مفخخة كان يقودها انتحاري استهدف مبنى مديرية أمن القاهرة بميدان "باب الخلق" في وسط القاهرة، صباح الجمعة الفائت، وأسفر عن مقتل أربعة وإصابة 76 آخرين.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard