حياتكم أهمّ من حقائبكم!

3 أيلول 2019 | 14:33

(أ ف ب).

"سيداتي و سادتي، أسعد الله أوقاتكم. قائد الطائرة والطاقم يرحبون بكم على متن طائرتنا. نرجو منكم الإصغاء إلى إرشادات السلامة بحذر". هكذا تبدأ رحلة أي مسافر وغالباً ما يكترث الركاب إلى إرشادات السلامة على متن الطائرة. فالبعض يعتبرها مضيعةً للوقت والبعض يعتبرها مملة. لكن المسافرين يجب أن يكونوا على يقين بأن الاستماع إلى إرشادات السلامة مهم جداً وينقذ حياتهم حتماً بحال وقوع أي حادث جوي.

خلال إرشادات السلامة، وفي الفقرة المخصصة لإخلاء الطائرة بعد تعرضها لهبوط اضطراري أو ما شابه، يجب على الركاب إخلاء الطائرة في أسرع وقتٍ ممكن. وللحصول على وقت قياسي لإخلاء الطائرة يجب على الركاب ترك كل أمتعتهم الشخصية على متن الطائرة، والتوجه على الفور إلى أقرب مخرج ممكن. يتم عرقلة إخلاء الطائرة عند أخذ حقائب الركاب الشخصية. وفي تلك الحالة، كل ثانية جديرة بإنقاذ راكب من كارثة محتملة أو محتمة.

تحطمت طائرة روسية تابعة لشركة Aeroflot رحلة رقم SU1492 في شهر أيار خلال هذا العام وعلى متنها 73 راكباً و 5 من أفراد طاقم الطائرة. تعرضت الطائرة إلى صاعقة فور إقلاعها من مطار موسكو ما أدى إلى خللٍ في أجهزة الطائرة. طَلب آنذاك قائد الطائرة من برج المراقبة الرجوع فوراً إلى المطار. خلال هبوط الطائرة في الطقس العاصف تعرضت إلى هبوط حاد بسبب الرياح العاتية ما أسفر عن تحطم عجلات الطائرة وتحطم محركيها مما سبب في تسرّب الوقود واشتعال الطائرة. نتج من الحادث مقتل41 راكباً و 10 جرحى تراوحت جروحهم بين الطفيفة والخطرة. بعد إنتهاء التحقيقات تبين أن الركاب الجالسين في مؤخرة الطائرة قضوا حرقاً بسبب شل عملية إخلاء الطائرة من الركاب في مقدمة الطائرة. تبين أيضاً أن سبب شلّ عملية الإخلاء هي بسبب أخذ الركاب حقائبهم من على متن الطائرة. كما هو الحال حيث شبت النيران في طائرة تابعة لـ "طيران الإمارات" من طراز Boeing 777-300ER في العام ٢٠١٦ بعد تعرضها لهبوط اضطراري في مطار دبي. أجلي ما يقارب الـ 300 راكب خلال ٩٠ ثانية فقط. بعد مراجعة الفيديوات لعملية الإخلاء، تبين أن كان بإمكان الطاقم إخلاء الطائرة برقم قياسي أكبر لولا بعض الركاب المصرين على أخذ حقائبهم. تذكروا دوماً بأن لا شيء يمكن أن يضاهي أهمية سلامتكم. عند صعودكم الطائرة، أصغوا إلى إرشادات السلامة وتعليمات طاقم الطائرة.

مصارف الأعمال في لبنان... مرحلة تحوّل في الأسواق المالية تستدعي الحذر

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard