اجتماع بعبدا بين ضغط التصنيف وضرورة الاصلاح... حاصباني يحذّر: لا للصفقات تحت شعار الاصلاح وهدير الطائرات

1 أيلول 2019 | 19:49

المصدر: "النهار"

القصر الجمهوري (أرشيف النهار).

تجد القوات اللبنانية نفسها امام مراجعة سياسية بعدما تبخّرت آخر أحلام الشراكة التي رسمتها مع العهد، باستبعادها حتى عن تزكية عضو في المجلس الدستوري كانت وعدت به عند انتخاب الأعضاء الخمسة في مجلس النواب.
هذا الواقع يضعها حكماً امام اعادة حساباتها من وجودها داخل السلطة، حيث تؤمن للحكومة نوعاً من التوازن وتمنع الاختلال لصالح فريق على حساب فريق، فيما هي في معظم مغانم السلطة "شاهد ما شافش حاجة"."القوات" كغيرها من الاحزاب السياسية الممثلة في مجلس النواب، مدعوة للمشاركة في اللقاء الوطني لمعالجة الاوضاع الاقتصادية والمالية في البلاد المقرر عقده هذا الاثنين في القصر الجمهوري، ‎ ورئيس المجلس النيابي نبيه بري اتصل برئيس حزب القوات سمير جعجع على غرار اتصاله بباقي رؤساء الاحزاب ورؤساء الكتل النيابية ، ورغم تمني الرئيس بري عليه المشاركة، وعد جعجع بدراسة الموضوع. وفِي آخر المعلومات أنه تقرر اخيراً ان تشارك "القوات" وابلغت دوائر القصر بأنها ستشارك لكن من دون تحديد المستوى واذا كان جعجع شخصياً ام انه سيكلف احداً .
عشية هذا الاجتماع، الذي اكد كل المدعوين مشاركتهم فيه، يقول نائب رئيس الحكومة غسان...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 94% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

المطران عوده: عندما تنعدم الثقة بين الشعب والسلطة التغيير واجب

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard