صرخة جديدة لتعيين أعضاء "هيئة المفقودين"... حلواني: نريدها خارج المحاصصة

30 آب 2019 | 18:07

المصدر: "النهار"

الصرخة مرّة أخرى (نبيل اسماعيل).

"المطلوب إدراج مشروع مرسوم تشكيل الهيئة الوطنية للمفقودين والمخفيين قسراً بنداً اول على جدول اعمال اول جلسة يعقدها مجلس الوزراء ليصار الى اقراره، وتعيين اعضائها وفقاً للأصول".هذا ما طالبت به أمس رئيسة لجنة أهالي المخطوفين والمفقودين في لبنان وداد حلواني لمناسبة اليوم العالمي للمخطوفين، في مؤتمر صحافي امام خيمة الأهالي في حديقة جبران خليل جبران. الصرخة مرّة أخرى (نبيل اسماعيل).غاب"كبار القوم" من وزراء ونواب حاليين وسابقين باستثناء النائب السابق غسان مخيبر، الذي يعتبره الأهالي فرداً منهم وسنداً كبيراً لقضية محقة، تاركين اهالي المخطوفين والمفقودين وحدهم بانتظار كلمة حلواني في ظل ارتفاع شديد للحرارة.يتكرر المشهد المؤثّر من فصول "تراجيديا" الحرب الأهلية على ناسه، علينا كلنا. شئنا ام ابينا. الحمل ثقيل على اكتاف حلواني. وجوه الأهالي شاحبة، ونظراتهم تائهة لأنهم وقعوا "اسرى" انتظار خاتمة تبدِّد هذا القلق الذي بات قوتهم اليوم دون سواه.
البداية من آخر مقطع من كلمة حلواني "بيت القصيد" ومما قالته: "اعطونا هيئة مطابقة للمواصفات الانسانية، واكرر عن قصد ولا اقول الطائفية والمذهبية، وخذوا وطناً...

ادعم الصحافة المستقلة

اشترك في خدمة Premium من "النهار".

هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم من “النهار”

لديك 88% متبقٍ للقراءة
لديك إشتراك؟ تسجيل الدخول

ما مدى جهوزية مستشفيات لبنان لمواجهة الفيروس؟



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard