جبق استقبل وزير الصحة العراقي: مستعدون لدعم العراق بكل إمكانياتنا التقنية والمهنية

28 آب 2019 | 23:05

وصل الى بيروت، مساء اليوم، وزير الصحة العراقي علاء الدين علوان، آتيا من عمان في زيارة رسمية للبنان تستمر حتى يوم السبت المقبل، يجري خلالها سلسلة لقاءات ومحادثات مع نظيره اللبناني وزير الصحة الدكتور جميل جبق، كما سيزور الوزير علوان خلال وجوده في لبنان بعض المستشفيات الحكومية والخاصة ومصانع الأدوية في لبنان.

في المطار، تحدث علوان عن زيارته الى لبنان فقال: "هذه زيارة مهمة بالنسبة للقطاع الصحي في العراق. فلبنان هو بلد عزيز جدا على العراق وان تقوية التعاون بين القطاعين الصحيين اللبناني والعراقي هو من أولوياتنا، ومنذ فترة قليلة جدا وقعت اتفاقية تعاون في القطاع الصحي بين البلدين وكنا سعيدين جدا بزيارة الوزير جبق للعراق، وسنناقش خلال هذه الزيارة تنفيذ مذكرة التفاهم التي وقعت في العراق ونتمنى تنفيذ فقرات هذه المذكرة، وان يكون التعاون أكثر في مجالات عديدة، منها الوقائية العلاجية وإخلاء المرضى، كذلك في مجال استخدام الفرق الطبية والتدريب وتعزيز القدرات، كما في مجال التعاون بين البلدين في الوقاية من انتقال الأمراض المعدية".

وأضاف: "نأمل أن تكون الزيارة مباركة ونقدم شكرنا وتقديرنا العالي جدا للوزير جبق وللاخوة في وزارة الصحة اللبنانية على التعاون الرائع، خلال الأشهر الماضية التي ساعدتنا في حل بعض الاحتياجات والمشاكل ونتمنى أن يستمر هذا النوع من التعاون".

وتابع : "سوف نركز في النقاش مع الوزير جبق والمسؤولين في الوزارة على التنفيذ، حيث ان هناك فقرات في مذكرة التفاهم تستحق أن نبدأ بتنفيذها في أقرب وقت ممكن".

من جهته رحب الوزير جبق بنظيره العراقي وقال: "نسعى اليوم الى تطوير كل العلاقات ما بين لبنان والعراق الى أعلى المستويات وإن كان يعنينا بشكل أساسي القطاع الاستشفائي في العراق وفي لبنان".

أضاف: "وقعنا اتفاقية تفاهم بين لبنان والعراق منذ حوالى الشهرين تقريبا ونحن اليوم بصدد بدء تنفيذ هذه المذكرة لكي يستطيع شعبانا أن يتعاونا بكل ما يقدم الافادة للمواطنين اللبنانيين والعراقيين ونحن على استعداد كامل كدولة لبنان لدعم دولة العراق الشقيق بكل إمكانياتنا التقنية والمهنية، بما يخص قطاع الدواء والاستشفاء وتدريب الكوادر المهنية والعلمية في العراق.

وتابع جبق: "أعلنا مرارا ان كل المواطنين العراقيين الذين يأتون الى لبنان للاستشفاء سوف يتم التعامل معهم كالمواطنين اللبنانيين وليس هناك أي فرق بينهم، ونحن ننظم هذا العمل كي لا يتعرض أحد المرضى للغبن". 

اليسا في "النهار": تكشف اسراراً وتبوح



إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard