هونغ كونغ تتحضر لمسيرات جديدة بعد ليلة من الاشتباكات

25 آب 2019 | 13:17

المصدر: "أ ف ب"

  • المصدر: "أ ف ب"

احتجاجات هونغ كونغ (أ ب).

بدأ المحتجون المطالبون بالديموقراطية في هونغ كونغ الأحد تجمعا في ملعب رياضي فيما تتحضر المدينة للمزيد من المسيرات المناهضة للحكومة، غداة عودة الاشتباكات لشوارعها بعد عدة أيام من الهدوء النسبي.

بدأت التظاهرات في هونغ كونغ قبل ثلاثة أشهر باحتجاجات على مشروع قانون يتيح تسليم المطلوبين إلى الصين القارية، لكنها توسعت للمطالبة بحقوق ديموقراطية في المدينة التي تتمتع بحكم شبه ذاتي.

والأحد، أغلقت الهيئة محطات قرب منطقة التظاهر في تسوين وان، لليوم الثاني على التوالي

ورغم ذلك، واصل المحتجون تجمعهم في ملعب كواي شونغ تحت الأمطار الغزيرة قبل بدء المسيرة باتجاه تسوين وان.

على الجهة المقابلة، تجمع مئات، بعضهم من ذوي عناصر الشرطة، أيضا بعد ظهر الأحد.

وأفادت امراة قالت إنها زوجة ضابط إنّ الشّرطة تلقت ما يكفي من انتقادات "أعتقد أنه خلال الشهريين الماضيين تلقت الشرطة ما يكفي من ازدراء".

وتابعت الزوجة التي اكتفت بتقديم إسمها الأول سي مخاطبة زوجها "اريدك أن تعرف حقاً أنّه حتى لو بصق العالم كله عليك، نحن أفراد عائلتك لن نفعل".

وأضافت "تذكروا، وظيفتكم أن تخدموا سكان هونغ كونغ، وليس أن تكونوا أعداء هونغ كونغ".

وباتت الشرطة هدفا لغضب المحتجين بسبب رد فعلهم العنيف للاحتجاجات المستمرة منذ أسابيع. وتصاعدت الكراهية بحق الشّرطة التي استخدمت الهراوات والرصاص المطاطي والغاز المسيّل للدموع ضد المتظاهرين المتشددين، والمتهمة أيضا بضرب المتظاهرين السلميين.

ونقل عشرة اشخاص إلى المستشفى بعد اشتباكات السبت، اثنان منهم في حالة حرجة، على ما قال أطباء في المستشفى دون أن يوضحوا إذا كانوا محتجين أم شرطيين.


نقطة ضو تصنعها إليسا مع "النهار" ومعكم

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard